18:40 GMT16 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    استأنفت، السفينة الإسرائيلية التي تعرضت لاستهداف في خليج عمان قبل نحو أسبوع، اليوم الأربعاء، الإبحار في مياه الخليج بعدما رست قبالة سواحل الإمارات حيث خضعت لإصلاحات وإجراءات فحص للوقوف على ملابسات عملية التفجير التي طالتها، في ظل اتهامات إسرائيلية لإيران بتنفيذ العملية.

    القدس - سبوتنيك. وأفادت هيئة البث الإسرائيلية، اليوم، بأن "السفينة (إم في هيليوس راي) المملوكة لشركة إسرائيلية، غادرت ميناء دبي وعادت إلى الخليج".

    وأضافت الهيئة، تبعا لبيانات أجهزة تتبع القمر الصناعي، أن "السفينة أبحرت في ساعات متأخرة من ليلة الثلاثاء - الأربعاء في مضيق هرمز، علما بأن السفينة رست في الأيام الأخيرة في الإمارات لإجراء إصلاحات عقب تعرضها للتفجير".

    يأتي ذلك، فيما حمل سفير إسرائيل لدى الأمم المتحدة، غلعاد إردان، إيران مسؤولية الهجوم على سفينة إسرائيلية في خليج عُمان، وذلك في رسالة رسمية إلى مجلس الأمن الدولي.

    ويملك السفينة رجل الأعمال الإسرائيلي، رامي أونغر، الذي أكد، بحسب الهيئة، أن "الانفجار أحدث فجوتين بقطر نحو متر ونصف المتر، مضيفا أنه "لم يتضح بعد ما إذا نجم الانفجار عن صاروخ أو ألغام ألصقت بالسفينة".

    واعتبر محللون عسكريون إسرائيليون، أن "إيران تقف وراء استهداف سفينة الشحن الإسرائيلية بصاروخ واحد، على الرغم من أنه كان بالإمكان إغراق السفينة بأكثر من صاروخ، لكن الجهة التي أطلقت الصاروخ امتنعت عن ذلك عمدا".

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook