18:03 GMT21 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 111
    تابعنا عبر

    كشف الحارس الشخصي للقنصل العام السعودي السابق في إسطنبول، محمد العتيبي، عن بعض التفاصيل التي حدثت في السفارة السعودية في يوم مقتل الصحفي جمال خاشقجي في شهر أكتوبر/ تشرين الأول من عام 2018.

    نشرت وكالة "الأناضول" التركية، اليوم الخميس، معلومات عن الإفادات التي قدمها 3 شهود للقضاء التركي، في القضية المرفوعة ضد 26 شخصا وجهت إليهم اتهامات على خلفية الحادثة.

    وقال (م. إ. س) الحارس الشخصي للقنصل العام السعودي في إسطنبول، محمد العتيبي، في إفادته إنه كان يقضي إجازته السنوية في تاريخ الحادثة.

    وبحسب الوكالة، فقد طلب من الحارس الشخصي التقدم لأخذ إجازة "لهذا السبب"، مؤكدا أنه "لم أكن أشك في شيء".

    وبين الحارس أن سائق القنصل (هاكان) كان في إجازة أيضا يوم الحادثة، لكن القنصل "اتصل به ذلك اليوم واستدعاه للمجئ، ولم يستدعني".

    وبين الحارس الشخصي في إفادته، أنه عندما استفسر من هاكان عن سبب استدعائه، أجابه السائق: "قمت بالتسوق في بيوك تشكمجه (منطقة في إسطنبول) ثم نقلت ابن عم القنصل إلى المطار".  

    ونقلت الوكالة أيضا إفادات الشاهد حكمت تشتين قايا، الذي أشار إلى أنه " أقل (نقل) طوران قشلاقجي (رئيس جمعية بيت الإعلاميين العرب في تركيا) إلى منطقة القنصلية في اليوم التالي للحادثة"، بحسب المصدر.

    وقال قايا: "بينما كنت أنتظر تحدثت مع شخص كان ينظم دخول وخروج السيارات"، حيث طلب منهم هذا الشخص (لم تحدد هويته)  الابتعاد عن المكان، "الذي كان مكتظا بالصحفيين".

    واستطرد: "قلت له كيف ستخرجونه مع وجود الكاميرات، لا يمكن أن يختفي، فأجابني: وما يدريك لعلهم قطعوه إربا وأخذوه".

    وقدم سائق القنصلية التركية (في وقت الحادثة)، أديب يلماز، إفادته أيضا للمحكمة، حيث أشار إلى أنه "كان في غرفة بالطابق الثالث يوم الحادثة، حين أتى مدير الأمن وأغلق باب الغرفة وطلب منه عدم الخروج".

    وبين السائق أن باب الغرفة بقي مغلقا لمدة 20 دقيقة، ثم فتح، وقال: "خرجت بعد نصف ساعة، كان ثمة أمر غير اعتيادي لم أستطع معرفته".

    ونوه السائق إلى أن القنصل العام طلب منهم في وقت لاحق عدم مجيء أحد من السائقين إلى المبنى، وانه لم يسمح لسائقه الخاص بالمجيء أيضا.

    يذكر بأن المحكمة التركية أرجأت الجلسة إلى تاريخ 8 يوليو/ تموز القادم، وقضت بمواصلة العمل على إصادر قرارات لإحضار الشهود الذين تعذر الاستماع لأقوالهم اليوم.

    ورفضت المحكمة التركية ضم التقرير الاستخباراتي الأمريكي الذي يفيد بأن ولي العهد السعودي "أجاز" العملية، إلى ملف قضية التحقيق.

    وبدورها، طالبت التركية خديجة جنكيز التي كانت خطيبة خاشقجي، في الجلسة الثالثة من هذه المحاكمة الغيابية التي تجري في إسطنبول، بضم هذا التقرير إلى ملف القضية، لكن رئيس المحكمة رفض هذا الطلب على أساس أن التقرير "لن يفيد المحكمة بشيء" مؤكدا أن جنكيز يمكنها تجديد طلبها للمدعي العام المسؤول عن الدعوى، وفقا لوكالة "فرانس برس".

    انظر أيضا:

    مقتل 9 عسكريين في سقوط مروحية تركية جنوبي البلاد... فيديو
    "ناسا": تلسكوب هابل يكتشف "حيوانات" مذهلة في الفضاء... فيديو
    "النينجاتيتان العملاق"... اكتشاف أضخم كائن عاش على الأرض... صور وفيديو
    اكتشاف أكبر حيوان متوهج عملاق في "شفق المحيط"... صور وفيديو
    زلزال تفوق قوته 7 درجات يضرب سواحل نيوزلندا وتوقعات بحدوث تسونامي كارثي... صور وفيديو
    الكلمات الدلالية:
    تركيا, السفارة السعودية, جمال خاشقجي, جثة خاشقجي
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook