07:11 GMT20 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قررت سلطات كمبوديا، اليوم الثلاثاء، اتخاذ إجراء جديد بخصوص مصير جثامين ضحايا مرض "كوفيد- 19" بغض النظر عن الديانة.

    "قام رئيس الوزراء الكمبودي، هون سين، بإعلان قرار جديد يتعلق بمصير جثامين مرضى "كوفيد- 19"، ويتضمن النص على حرقها بغض النظر عن الديانة، وفقا لتقارير وكالة أنباء كمبوديا الدولية "AKP".

    وقال هون سين: "إن هذا حل خاص يتعلق بجائحة فيروس "كورونا"، نعم لدينا مساحة كافية للدفن وإقامة جنائز، لكن علينا اختيار طريقة الحرق كحل بسيط ويجب أن نكون مستعدين لحالات الوفيات وانتقال عدوى الفيروس من المرضى".
    كما نصح رئيس الوزراء جميع المقاطعات باستخدام المحرقة الحالية في حالة الوفاة بمرض "كوفيد-19"، ولكن في الوقت نفسه، يجب عليهم العثور على أرضية مناسبة، بعيدا عن الناس، لبناء محرقة مناسبة سيستخدمها السكان المحليين بعد أزمة الجائحة.

    يذكر أنه، منذ بداية انتشار كورونا في كمبوديا، لم يتم تسجيل أي وفاة من عدوى الفيروس التاجي.

    ووفقا لوزارة الصحة في كمبوديا، أصيب 1060 شخصا بمرض "كوفيد- 19" في كمبوديا، تماثل 538 شخصا إلى الشفاء، وباقي المرضى يتم علاجهم في المستشفيات، باستثناء تسجيل وفاة واحدة، والتي حسب البيانات الرسمية لم ترتبط بفيروس "كورونا" المستجد.

    انظر أيضا:

    100 ألف وفاة كل 35 يوما.. كورونا تحصد أرواح 700 ألف شخص في أمريكا اللاتينية
    عواقب وخيمة لفيروس كورونا...قد تصل إلى البتر
    دراسة إسرائيلية: أجسام مضادة لكورونا في حليب أمهات تطعمن ضد الفيروس
    الكلمات الدلالية:
    حرق, دفن, فيروس كورونا, كمبوديا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook