03:52 GMT17 يونيو/ حزيران 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    أعلنت الرئاسة الأرمينية، اليوم الأربعاء، أن الرئيس أرمين سركسيان، توجه إلى المحكمة الدستورية بالطعن في قانون "الخدمة العسكرية ووضع العسكريين"، وذلك بسبب مبادرة رئيس الوزراء الأرميني نيكول باشينيان بإقالة رئيس الأركان العامة للقوات المسلحة.

    يريفان-سبوتنيك. وجاء في بيان الدائرة الصحفية في الرئاسة الأرمينية: "توجه الرئيس إلى المحكمة الدستورية لتحديد دستورية قانون "الخدمة العسكرية ووضع العسكريين".

    ويرجع السبب في ذلك إلى مشاكل في ممارسة تنفيذ القانون، والتي أصبحت أكثر وضوحا نتيجة لمبادرة رئيس الوزراء بإقالة رئيس الأركان العامة للقوات المسلحة أونيك غاسباريان، والعمليات الدستورية والقانونية التي تبعتها".

    واندلعت أزمة سياسية أخيرا في يريفان بعد تصريحات باشينيان عن منظومة "إسكندر" الروسية، حيث سخر نائب رئيس هيئة الأركان العامة الأرمينية، وفقًا لتقارير إعلامية، من رئيس الوزراء، ما أدى إلى إقالته.

    وبعد ذلك تم اقتراح استقالة رئيس الأركان العامة، وأصدرت القوات المسلحة الأرمينية، صباح الخميس، بيانا يطالب باستقالة باشينيان نفسه.

    واعتبر رئيس الوزراء ذلك محاولة انقلاب، ودعا أنصاره إلى النزول إلى الشوارع. في غضون ذلك، نصبت المعارضة حواجز وأقامت خياما بالقرب من البرلمان، للإعراب عن عدم استعدادها للتفاوض مع السلطات، ومطالبة باستقالة رئيس الوزراء.

     

    انظر أيضا:

    الدفاع الروسية: وزيرا دفاع روسيا وأرمينيا ناقشا الوضع في قره باغ والمنطقة
    أرمينيا ستعود إلى نظام الحكم شبه الرئاسي... رئيس الوزراء يعلن الاستفتاء
    الكلمات الدلالية:
    نيكول باشينيان, أرمينيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook