03:37 GMT17 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    أعلنت دولة كوت ديفوار، اليوم الأربعاء 10 مارس/آذار، وفاة رئيس وزرائها، حامد باكايوكو، خلال تواجده للعلاج في مدينة فرايبورغ الألمانية.

    ويعد هذا ثاني رئيس وزراء توافيه المنية، خلال فترة رئاسة الحسن وتارا، حيث سبق، وتوفي في 8 يوليو/تموز، رئيس وزرائه أمادو غون كوليبالي، 61 عاما، فجأة في أبيدجان، بعد مرضه وسط مجلس مجلس وزرائه، بسبب مشاكل في قلبه.

    عانى باكايوكو، 65 عاما، من حالة صحية متدهورة، إثر إصابته بسرطان الرئة في مراحل متأخرة، بحسب ما أورده موقع "ذا أفريكان ريبورت".

    وتم نقل رئيس الوزراء الإيفواري في حالة خطيرة إلى مؤسسة صحية في فرايبورغ، صباح 6 مارس، للخضوع لعلاج تجريبي، لكنه توفي يوم 10 مارس.

    وكانت تفكر السلطات الإيفوارية نقل باكايوكو إلى تركيبا، للخضوع إلى عملية زراعة رئة طارئة، لكن تم التخلي عن الفكرة، بسبب أن حالته الصحية لم تصبح قادرة على الجراحة.

     وما زاد تفاقم حالة باكايوكو الصحية، تعرضه للإصابة بعدوى فيروس كورونا المستجد خلال الأشهر الأخيرة، بالإضافة إلى معاناته من نوبة ملاريا شديدة.

    وقبيل رحيله للعلاج، أصدر الرئيس الإيفواري، الحسن وتارا، مرسومين بتعيين باتريك أتشي، الأمين العام للرئاسة، رئيسا للوزراء بالإنابة، وعين شقيقه إبراهيما واتارا وزيرا للدفاع.

    انظر أيضا:

    ساحل العاج... فوز الحسن واتارا بفترة رئاسية ثالثة
    ساحل العاج... الحكومة تبدأ حوارا مع المعارضة لإنهاء أزمات ما بعد الانتخابات الرئاسية
    الاستخبارات الفرنسية: "تنظيم القاعدة" يخطط للتوسع نحو ساحل العاج وبنين
    وفاة رئيس وزراء ساحل العاج عن عمر ناهز 61 عاما 
    حملات مكثفة لوقف تهريب "الذهب الرمادي" من ساحل العاج عبر الحدود
    الكلمات الدلالية:
    حكومة كوت ديفوار, كوت ديفوار, أخبار ساحل العاج, ساحل العاج
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook