18:35 GMT17 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    قال المتحدث باسم القوات الجوية الأمريكية، إن تسلل شخص مجهول إلى قاعدة أندروز الجوية بولاية ماريلاند، حيث تتمركز طائرة الرئاسة، كان نتيجة سلسلة من الأخطاء المتتالية.

    وقع الحادث في 4 شباط/ فبراير الماضي. ولم يكتف المجهول بالتسلل إلى القاعدة الخاضعة للحراسة المشددة وحسب، بل استقل أيضًا طائرة "Boeing C-40 Clipper"، التي يستخدمها أعضاء الإدارة الأمريكية وكبار العسكريين في الرحلات الجوية. ولم يُعتقل إلا بعد انتهاء "الرحلة" التي استمرت خمس ساعات.

    وحدد المفتش العام للقوات الجوية في تقريره ثلاثة أسباب لهذا لحادث، هي ارتكاب الخطأ الأول من قبل حارس القاعدة، الذي سمح لمدني بدخول القاعدة. ثم دخل المجهول إلى منطقة وقوف الطائرات دون عوائق مستغلا فشل البوابات الآلية والموظفين الذين كانوا هناك، الذين لم ينتبهوا له.

    وتستخدم طائرات "Boeing C-40 Clipper" المتمركزة في قاعدة أندروز من قبل أعضاء حكومة الولايات المتحدة أو كبار مسؤولي الكونغرس والمسؤولين العسكريين خلال رحلاتهم الرسمية.

    وأكد بيان سلاح الجو أن "لا شيء يدل على أن الرجل لديه أي صلة بمجموعات متطرفة".

    الكلمات الدلالية:
    الجيش الأمريكي, الولايات المتحدة
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook