18:20 GMT20 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    نقلت جماعة حقوقية عن القائم بعمل رئيس الحكومة المدنية الموازية في ميانمار قوله إن الحكومة ستسعى إلى منح الناس الحق القانوني في الدفاع عن أنفسهم بعد وصول عدد قتلى الاحتجاجات ضد انقلاب الشهر الماضي إلى أكثر من 80.

    ووجه ماهن وين خاينج ثان، الذي لاذ بالفرار مع معظم كبار المسؤولين بحزب الرابطة الوطنية من أجل الديمقراطية، كلمة للشعب عبر فيسبوك قال فيها "هذه أحلك لحظات الأمة ولحظة بزوغ الفجر قد اقتربت".

    وأضاف أن الحكومة المدنية ستسعى إلى "سن القوانين اللازمة لكي يتسنى للناس الدفاع عن أنفسهم" في وجه الحملة الصارمة التي يفرضها الجيش.

    وقالت جماعة رابطة المساعدة للسجناء السياسيين إن أكثر من 80 فردا قتلوا حتى أمس السبت في احتجاجات عارمة ضد سيطرة الجيش على السلطة مضيفة أن السلطات احتجزت أكثر من 2100 شخص.

    وقال شهود ووسائل إعلام محلية إن أكثر من 13 شخصا قتلوا أمس السبت في واحد من أدمى الأيام منذ انقلاب الأول من فبراير.

    وأبلغ شهود "رويترز" أن خمسة قتلوا بالرصاص وأصيب عدد آخر عندما فتحت الشرطة النار على اعتصام في ماندالاي ثاني كبرى مدن البلاد.

    انظر أيضا:

    ميانمار تطلب من الهند إعادة 8 رجال شرطة فروا عبر الحدود
    تصاعد الاحتجاجات في ميانمار وإغلاق المحال والشركات
    الكلمات الدلالية:
    جيش ميانمار, ميانمار
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook