04:16 GMT14 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    توتر العلاقات بين موسكو وواشنطن (17)
    0 01
    تابعنا عبر

    قال الأمين العام لتحالف شمال الأطلسي، ينس ستولتنبرغ، إن حلف الناتو عازم على اتباع نهج شامل في العلاقات مع روسيا، يجمع بين الردع والانفتاح على الحوار، ويسعى أيضًا إلى تجنب سوء التفاهم والأخطاء والتصعيد في العلاقات مع موسكو.

    وجاء في التقرير، "يمكّن نهج الناتو الشامل للعلاقات مع روسيا، الحلف من الاستجابة للوضع الأمني ​​المتدهور الناجم عن تصرفات روسيا. وعلى هذا النحو، واصل الحلفاء تعزيز قدراتهم في الردع والدفاع مع الحفاظ على الانفتاح على الحوار الهادف والمستقر والموضوعي مع روسيا. لمناقشة القضايا ذات الأهمية الحاسمة، وتجنب سوء الفهم والأخطاء في التقييمات، والتصعيد غير المرغوب فيه".

    في وقت سابق، قال الأمين العام لحلف الناتو، متحدثًا أمام نواب البرلمان الأوروبي، إنه لا يرى تهديدات عسكرية مباشرة من روسيا والصين، بفضل عمل حلف شمال الأطلسي.

    وصرح الناتو سابقًا في عدة مناسبات بأنه يفضل اتباع نهج مشترك للعلاقات مع روسيا، يجمع بين الحوار والردع والاهتمام بأمن الحلفاء والدفاع عنهم. في الوقت نفسه، شدد ستولتنبرغ على أن روسيا "يجب أن تمتثل للقانون الدولي، بما في ذلك احترام سلامة أراضي وسيادة جميع الدول".

    ومن جانبها شددت موسكو مرارًا وتكرارًا على أن روسيا لن تهاجم أبدًا أيًا من دول الناتو. ووفقًا لوزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، فإن الناتو يدرك جيدًا أن موسكو ليس لديها خطط لمهاجمة أي شخص، ولكنه ببساطة يستخدم الحجج لنشر المزيد من المعدات والكتائب بالقرب من الحدود الروسية. وقد أعربت موسكو مرارًا عن قلقها بشأن حشد قوات التحالف في أوروبا.

    وبدورها، أشارت الممثلة الرسمية لوزارة الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، إلى أن تصريحات الناتو حول ضرورة مواجهة روسيا سببها أزمة داخلية لدى الغرب، الذي يبحث عن عدو.

    الموضوع:
    توتر العلاقات بين موسكو وواشنطن (17)

    انظر أيضا:

    الأمين العام للناتو: لدي مخاوف جدية من سلوكيات أنقرة
    كييف تأمل في الانضمام إلى الناتو في القريب العاجل
    "الأمن والدفاع" البرلمانية: لا مشكلة مالية بوجود قوات الناتو في العراق
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook