03:36 GMT17 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أفاد شاهد عيان لوكالة "سبوتنيك" بأن مسلحين فتحوا النار، اليوم الخميس، على فندق في طريق المطار بالعاصمة الأفغانية كابول كان يستضيف قمة الحزب السياسي الإسلامي "جمعية الإسلام".

    ويأتي التفجير في اليوم الذي تجتمع فيه الحكومة الأفغانية وحركة طالبان ودول كبيرة، بينها الولايات المتحدة وروسيا، في موسكو للضغط من أجل خفض العنف ودفع عملية السلام الأفغانية.

    وفي وقت سابق، قال مسؤولون أفغان إن ثلاثة أشخاص قتلوا، بينما أصيب 11، عندما انفجرت قنبلة زرعت على جانب الطريق في حافلة تقل موظفين حكوميين في العاصمة كابول، اليوم الخميس.

    وأكد متحدث باسم شرطة كابول عدد الضحايا، لكنه لم يذكر تفاصيل أخرى، وقال مسؤول آخر إن الحافلة كانت تقل موظفين في الحكومة.

    يأتي التفجير في اليوم الذي تجتمع فيه الحكومة الأفغانية وحركة طالبان ودول كبيرة، بينها الولايات المتحدة وروسيا، في موسكو للضغط من أجل خفض العنف ودفع عملية السلام الأفغانية، بحسب ما نقلت "رويترز".

    وأكد المتحدث باسم حركة "طالبان" الأفغانية ذبيح الله مجاهد، لـ"سبوتنيك"، يوم الأربعاء، أنه يجب تنفيذ "اتفاق الدوحة" لانسحاب القوات الأمريكية من أفغانستان في مايو/أيار المقبل، وذلك على خلفية تصريحات الرئيس الأمريكي جو بايدن بأنه من الصعب سحب القوات الأمريكية في هذا الموعد.

     

    انظر أيضا:

    طالبان تشارك في اجتماع موسكو حول أفغانستان بوفد رفيع المستوى
    هل ينجح مؤتمر موسكو حول أفغانستان بـ"سد العجز" في اتفاق الدوحة؟
    طالبان لـ"سبوتنيك": سحب القوات الأمريكية من أفغانستان يجب أن ينفذ بموجب اتفاق الدوحة
    بايدن محذرا: قد لا نسحب كل قواتنا من أفغانستان في الأول من مايو
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook