07:50 GMT11 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قالت ثلاثة مصادر، إن "مسلحين قتلوا ما لا يقل عن 22 مدنيا في جنوب غرب النيجر، يوم الأحد، بعد أقل من أسبوع من قيام مسلحين مجهولين بقتل 58 قرويا في نفس المنطقة.

    وداهم المهاجمون ثلاث قرى بمنطقة تيلابري التي تتاخم مالي وبور

    كينا فاسو.

    وقال مصدر أمني، إن "مسلحين من تنظيم داعش (الإرهابي المحظور في روسيا وعدد من دول العالم) شنوا الهجمات في حين لم يحدد مصدران محليان المسؤول عنها"، وفقا لرويترز.

    وينشط الفرع المحلي التابع لتنظيم داعش في المنطقة، وأُلقي عليه بالمسؤولية في هجمات سابقة أودت بحياة عشرات المدنيين والجنود، وفقا لرويترز.

    والعنف جزء من أزمة أمنية أوسع نطاقا في منطقة الساحل بغرب أفريقيا يغذيها أيضا متشددون على صلة بتنظيم القاعدة وميليشيات عرقية.

    وأكد ألفوزازي ايسينتاج، رئيس بلدية المنطقة الريفية التي تتبعها القرى المتضررة سقوط "قتلى كثيرين"، لكنه لم يحدد عددهم.

    انظر أيضا:

    البحرية النيجرية تطلق عملية "المياه الباردة" لمكافحة القرصنة
    الجزائر تدين بشدة الهجوم الإرهابي في النيجر
    بوريل يصف هجمات مسلحة قتلت نحو 100 شخص في النيجر بالوحشية
    النيجر... مقتل 7 في انفجار لغم استهدف سيارة تابعة لمفوضية الانتخابات
    الكلمات الدلالية:
    هجوم, أخبار النيجر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook