00:38 GMT23 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 40
    تابعنا عبر

    أكد وزير الدفاع الإيراني، العميد أمير حاتمي، أن "الشعب الإيراني سينتقم من مخططي ومنفذي عملية اغتيال العالم النووي الشهيد محسن فخري زادة".

    وقال العميد حاتمي، خلال زيارته عائلة فخري زادة، إن "تطور إيران الإسلامية واقتدارها اليوم يعود إلى شجاعة وتضحيات الشهداء، فضلا عن صبر وصمود أسر الشهداء وكذلك بصيرة ووعي الشعب الإيراني العزيم في مختلف المجالات"، وذلك حسب وكالة "فارس" الإيرانية.

    وأضاف: "كما أكد قائد الثورة، سيتواصل طريق الشهيد الدكتور فخري زادة بقوة، وسنتابع المساعي الجادة لتحقيق الجهود العلمية والتقنية لهذا الشهيد البارز في جميع المجالات التي انخرط فيها"، مشيرا إلى إزاحة الستار عن اللقاح الإيراني "فخرا" كان مثالا على واحدا من جهوده غير المكتملة.

    وشدد العميد حاتمي على "عزيمة إيران على معاقبة مخططي ومرتكبي جريمة اغتيال العالم الشهيد فخري زادة"، قائلا: "العدو الشرير والمجرم يعلم أنه اذا كانت أيديهم النجسة تلطخت بدم ابن إيران الإسلامية البار والشخصية العلمية المرموقة والبارزة، فإنهم بالتأكيد سوف يتلقون الرد على هذا العمل الشنيع، وسوف ينتقم الشعب الإيراني العظيم من هذا العمل الهمجي".

    وفي الـ 27 من نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي، قتل العالم الإيراني محسن فخري زادة، رئيس منظمة الأبحاث والإبداع في وزارة الدفاع، إثر هجوم في مدينة آبسرد التابعة لمنطقة دماوند شرق العاصمة طهران.

    واتهمت الحكومة الإيرانية إسرائيل بتنفيذ عملية الاغتيال، فيما توعد الرئيس الإيراني، حسن روحاني، بالرد في الوقت المناسب، كما طالب المرشد الأعلى للثورة الإسلامية في إيران، علي خامنئي، بالتحقيق في واقعة اغتيال زادة، مشددا في الوقت نفسه على ضرورة إنزال العقاب النهائي بمرتكبي هذه الجريمة وقادتها.

    انظر أيضا:

    تضارب في التصريحات بين القوات المسلحة والاستخبارات الإيرانية حول اغتيال فخري زاده
    "بسلاح يزن طنا".. صحيفة يهودية تكشف كيفت قتلت إسرائيل العالم الإيراني فخري زادة
    وزير دفاع إيران: اخترنا بديلا عن العالم النووي محسن فخري زاده ولن نستسلم
    الأمن الإيراني يعلن فتح ملفات جميع الضالعين في اغتيال العالم النووي فخري زادة
    الاستخبارات الإيرانية تؤكد ضلوع أحد أفراد الجيش في اغتيال العالم النووي فخري زاده
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook