04:30 GMT14 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قال المتحدث باسم حركة طالبان الإسلامية في أفغانستان، ذبيح الله مجاهد، اليوم الخميس، إن الحركة تسلمت المقترح الأمريكي بشأن تشكيل حكومة انتقالية بمشاركتها، مؤكدا أن هذا المقترح ما زال قيد الدراسة. 

    كابول - سبوتنيك. وقال مجاهد، في تصريحات لوكالة "سبوتنيك"، اليوم: "مسودة أو خطة الحكومة التي أرسلتها أمريكا عبر [المبعوث الأمريكي الخاص إلى أفغانستان زلماي] خليل زاد، إلى الحكومة الأفغانية والإمارة الإسلامية قد وصلتنا بالفعل، ولكن لا تزال قيد الدراسة".

    وأضاف أنه "لا يمكن الإعلان عن أي تفاصيل قبل الانتهاء من دراسة هذا المقترح".

    وفي سياق ذي صلة، كشف مبعوث الرئيس الروسي الخاص إلى أفغانستان، زامير كابولوف، أمس الأربعاء، أن الولايات المتحدة تجري محادثات مع حركة طالبان بشأن سحب القوات، مرجحا أن الحديث يدور حول تأجيل الانسحاب لعدة أشهر، كي لا تعتبر "طالبان" هذا الأمر انتهاكا.

    وقال كابولوف لوكالة "سبوتنيك": "إذا لم تسحب الولايات المتحدة ما تبقى من قواتها بحلول الأول من مايو/ أيار، فإن لدى طالبان كل الأسباب لاتهامها بانتهاك الاتفاق".

    وأضاف: "بقدر ما أفهم، فإن الأمريكيين يجرون مناقشات صعبة مع الحركة من أجل تسوية هذه المسألة بطريقة ما، على الأرجح، فإن الحديث يدور حول تأخير لبضعة أشهر أخرى، وحتى لا تعتبر طالبان هذا انتهاكًا ولا تشن عمليات عسكرية".

    وكان وزير الدفاع الأمريكي لويد أوستن، قد أعلن في وقت سابق، أن موعد انسحاب القوات الأمريكية من أفغانستان سيحدده الرئيس جو بايدن، موضحا في مؤتمر صحفي خلال زيارة غير معلنة إلى العاصمة الأفغانية كابول، أن موعد انسحاب القوات الأمريكية من أفغانستان ليس من اختصاصه بل سيكون بقرار من الرئيس بايدن.

    وأضاف أن الولايات المتحدة ستواصل العمل مع الأطراف الأفغانية "لتحقيق الأمن وتأمل انتقال سلس وسلمي" في أفغانستان.

    وكانت إدارة الرئيس الأمريكي السابق، دونالد ترامب، قد اتفقت مع الأطراف في أفغانستان، على سحب قواتها في الأول من مايو المقبل، إلا أن سلفه بايدن، صرح في مقابلة مع شبكة "إيه بي سي نيوز" الأمريكية أخيرا، بأنه "من الصعب سحب جميع القوات الأمريكية من أفغانستان بحلول مايو المقبل".

    انظر أيضا:

    كابولوف: واشنطن تفاوض "طالبان" بشأن تأخير انسحاب قواتها من أفغانستان
    مقتل 34 عنصرا من حركة طالبان في هجوم للجيش الأفغاني شمالي البلاد
    كابول تريد مناقشة "فصل السلطات" مع "طالبان" عند تشكيل حكومة جديدة
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook