06:59 GMT12 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    احتج آلاف الأشخاص في باكستان مطالبين الحكومة بإجراء تحقيق بمقتل 4 شبان بالقرب من مدينة بانو، يقولون إن الشرطة مسؤولة عن وفاتهم.

    وبحسب "رويترز"، قام آلاف المتظاهرين بخرق الحصار الذي فرضته الشرطة في شمالي غرب باكستان اليوم الأحد محاولين تنظيم مسيرة إلى مدينة بانو ثم إلى إسلام أباد للمطالبة بإجراء تحقيق حكومي في مقتل أربعة شبان يقولون إن قوات الأمن عذبتهم وقتلتهم.

    وأطلقت الشرطة الغاز المسيل للدموع في محاولة لمنع المتظاهرين من دخول مدينة بانو، التي تقع في الطريق إلى إسلام آباد، مساء الأحد.

    وكان المتظاهرون يحملون جثث الشبان الأربعة الذين تتراوح أعمارهم بين 15 و 20 عاما والذين عُثر عليهم في مقبرة في 21 مارس/ آذار في بلدة جاني خيل خارج بانو.

    ويزعم أقارب القتلى أنهم ماتوا أثناء استجواب قوات الأمن ونظموا اعتصاما في جاني خيل لمدة أسبوع تقريبا رافضين دفن الجثث إلى أن يتم فتح تحقيق مع ضابط بالجيش قالوا إنه مسؤول عن الحادث.

    انظر أيضا:

    الشرطة الباكستانية تشتبك مع أطباء يحتجون على نقص معدات الحماية من فيروس كورونا
    الشرطة السعودية تلقي القبض على 6 باكستانيين بعد شجار عنيف..فيديو
    قفز عناصر الشرطة الباكستانية فوق السلالم باستخدام الزلاجات يثير ضجة... فيديو
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook