18:20 GMT20 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    جدد وزير الخارجية الإيطالي لويجي دي مايو إصرار بلاده على التوصل "إلى الحقيقة" بشأن مقتل الباحث جوليو ريجيني في مصر.

    جاء ذلك في إحاطة لمجلس الشيوخ اليوم الأربعاء، حول الخطوط البرنامجية لوزارة الخارجية الإيطالية، بحسب وكالة الأنباء الإيطالية "آكي".

    وقال دي مايو: "لن نتمكن أبدًا من التراجع عن البحث عن الحقيقة بشأن القتل البربري لجوليو ريجيني".

    وأضاف: "كما سنواصل بذل قصارى جهدنا لضمان إطلاق سراح الناشط باتريك زكي".

    مع ذلك أكد دي مايو أنه "في الوقت نفسه، من المهم أن نبقي قناةً الحوار مفتوحة مع القاهرة على أية حال، حول القضايا الأساسية المتعلقة باستقرار منطقة المتوسط​​، مثل الملف الليبي وأمن الطاقة".

    وكانت النيابة المصرية قد أصدرت أواخر العام الماضي بيانا قالت فيه إنه لا يمكن إقامة دعوى جنائية في مقتل وتعذيب الباحث الإيطالي جوليو ريجيني عام 2016، لعدم معرفة الفاعل.

    وردت الخارجية الإيطالية وقتها بييان وصف بـ"الحاد"، بشأن إغلاق الادعاء العام المصري "النيابة" قضية مقتل جوليو ريجيني.

    وقالت إنها ترى أن التصريحات التي أدلى بها مكتب المدعي العام المصري، بشأن حادث مقتل جوليو ريجيني المأساوي "غير مقبولة".

    ومطلع الشهر الجاري، جددت محكمة مصرية حبس الناشط باتريك جورج زكي (27 عاما)، الطالب في جامعة بولونيا الإيطالية، والذي ألقي القبض عليه لدى عودته إلى مصر مطلع فبراير/ شباط 2020، بتهمة نشر أخبار كاذبة والتحريض على التظاهر بدون إذن.

    انظر أيضا:

    دي مايو: نعرض قضية مقتل ريجيني على الأوروبيين
    وكالة: اجتماع أوروبي في بروكسل لبحث "قضية ريجيني المقتول في مصر"
    "لا وجه لإقامة الدعوى"... النائب العام المصري يغلق ملف قضية ريجيني
    "هناك حد لكل شيء"... إيطاليا تصدر بيانا حادا بعد إغلاق قضية ريجيني في مصر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook