14:12 GMT17 مايو/ أيار 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 70
    تابعنا عبر

    قال وزير الخارجية التركي الأسبق، ياشار ياكيش، إن تركيا يجب أن تمتنع عن تقديم الدعم العسكري لأوكرانيا، وتتجنب التدخل في المواجهة مع روسيا في ظل تفاقم الوضع في دونباس وذلك عشية زيارة الرئيس الأوكراني فلاديمير زيلينسكي إلى اسطنبول، والتي ستجري يوم غد.

    أنقرة– سبوتنيك. وأكد الوزير التركي السابق في مقابلة مع وكالة "سبوتنيك" أن أنسب سياسة لتركيا فيما يتعلق بسوء التفاهم بين روسيا وأوكرانيا هي سياسة عدم التدخل.

    وأضاف: "لا يجب أن ننحاز إلى أي جانب، بل يجب أن نكون على مسافة متساوية من كلا البلدين، وفي ذات الوقت يمكن لتركيا بذل جهود الوساطة من أجل المصالحة بين الطرفين".

    ويرى ياكيش أن زيارة الرئيس الأوكراني زيلينسكي لتركيا، والتي ستجري يوم غد السبت، يجب أن تعتبر حدثا عاديا في سياق تطور العلاقات بين البلدين، وأنه يتعين على المسؤولين الأتراك خلال هذه الزيارة محاولة الحصول على معلومات مفصلة حول الوضع في دونباس لمعرفة توجهات زيلينسكي، مشددا أنه يجب تجنب تحديد الموقف التركي إلى جانب أي طرف من طرفي النزاع.

    وأشار ياكيش إلى أنه لا ينبغي الخلط بين التعاون العسكري والتعاون في مجال الصناعات الدفاعية بين تركيا وأوكرانيا، وقال: "تتعاون تركيا في مجال الدفاع مع روسيا ودول أخرى، وهو تعاون مفيد للطرفين".

    وتابع: "أما التعاون العسكري فهو مسألة أخرى؛ في حال انحازت تركيا إلى جانب أوكرانيا ضد روسيا في دونباس أو في أي أزمة روسية أوكرانية أخرى فإن ذلك سيؤثر سلبا على العلاقات الروسية التركية، وشدد وزير الخارجية التركي السابق على أن تركيا بحاجة إلى تجنب مثل هذا السيناريو".

    وأضاف أنه يتعين على تركيا أن تنظر إلى روسيا وأوكرانيا على أنهما دولتان صديقتان وجارتان، وتحافظ العلاقات بينهما على التوازن وتتوخى أقصى درجات الحذر.

    انظر أيضا:

    إيران تحدد 10 مسؤولين متهمين بإسقاط الطائرة الأوكرانية
    "إعلان حرب على روسيا"... إعلام يتحدث عن قرار الرئيس الأوكراني
    الرئيس الأوكراني يلتقي أردوغان غدا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook