10:17 GMT07 مايو/ أيار 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    قال المحلل السياسي الإيراني، جميل الظاهري، إن اتهامات وكالة الطاقة الذرية لإيران بانتهاك الاتفاق النووي ليست جديدة.

    وأكد الظاهري لوكالة "سبوتنيك"، اليوم السبت، أن إيران لم تخرق الاتفاق ولم تقم بعمل سري في منشآتها، وبأن هذا التقرير لن يكون له تأثير على محادثات فيينا حول الاتفاق النووي الإيراني.

    وأشار إلى أن توقيت صدور هذه الاتهامات تزامن مع مباحثات فيينا التي شهدت تقدما ملحوظا، نابعا من ضغوط أمريكية إسرائيلية، بسبب القلق من عودة أمريكا للاتفاق النووي.

    وأكد جميل الظاهري أن إيران ما تزال متشددة في شروطها حيال العودة للاتفاق النووي، مشددا على أن إيران لن تنتهك الاتفاق وأن تخصيب اليورانيوم يدخل في صلب الاتفاق النووي"، بحسب قوله.

    وجاء ذلك تعليقا على تقرير للوكالة الدولية للطاقة الذرية، أشار إلى انتهاك إيراني جديد للاتفاق النووي الذي أبرمته طهران مع القوى العالمية. 

    وبحسب التقرير، يتعلق الانتهاك بما يُحسب رسميا ضمن مخزون إيران من اليورانيوم المخصب، الذي يزيد عن النسبة المحددة بالاتفاق النووي، بحسب التقرير.

    يأتي ذلك رُغم تأكيد الأطراف الدولية المشاركة في محادثات فيينا التي تهدف لإنقاذ الاتفاق النووي الإيراني، وأن المحادثات التي سيتم استئنافها، الأربعاء المقبل"، من المفترض أن تكون "بناءة".

    انظر أيضا:

    وكالة الطاقة الذرية تبلغ عن انتهاك إيراني جديد للاتفاق النووي
    الاتحاد الأوروبي يكشف موعد استئناف أطراف الاتفاق النووي محادثتهم مع إيران
    الخارجية الأمريكية تعلن موعد استئناف محادثات الاتفاق النووي مع إيران
    هل بدأت واشنطن عودة تدريجية للاتفاق النووي مع إيران؟
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook