10:32 GMT24 يونيو/ حزيران 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 30
    تابعنا عبر

    كشف كبير مساعدي وزير الخارجية الإيراني، عباس عراقجي، اليوم الثلاثاء، عن تأجيل المفاوضات المقرر عقدها غدا في فيينا بين إيران ومجموعة (4+1) المعنية بالاتفاق النووي الموقع عام 2015.

    طهران - سبوتنيك. ونقلت وكالة الصحفيين الشباب شبه الرسمية في إيران، أن عراقجي أعلن "إرجاء جلسة المفاوضات المزمع انعقادها غدا في فيينا إلى يوم الخميس، بسبب إصابة أحد أعضاء الوفود الأوروبية بفيروس كورونا".

    وجاء ذلك بعد وقت قصير من إعلان إيران بدء تخصيب اليورانيوم بنسبة 60 بالمئة، بجانب تزويد مفاعل نطنز النووي بألف جهاز طرد مركزي.

    ونقلت وكالة إرنا الرسمية، في وقت سابق اليوم، أن عباس عراقجي الموجود حاليا في فيينا من أجل المفاوضات، أعلن أن بلاده بدأت تخصيب اليورانيوم على مستوى 60 بالمئة، وكانت أكبر نسبة وصلت إليها طهران هي 20 بالمئة.

    وكان التلفزيون الرسمي الإيراني نقل أيضا عن عراقجي أن إيران أبلغت الوكالة الدولية للطاقة الذرية بتلك الخطوة.

    وأوضح عراقجي أيضاً، أنه سيتم تزويد مفاعل نطنز النووي وسط البلاد بألف جهاز طرد مركزي.

    هذا واتهمت إيران إسرائيل بالوقوف خلف حادث مفاعل نطنز، الذي وقع يوم 11 نيسان/أبريل في شبكة توزيع الطاقة الكهربائية في المنشأة النووية، والتي أدت إلى تعطيل عدد من أجهزة الطرد المركزي المخصصة لتخصيب اليورانيوم.

    وأشارت طهران إلى أن إسرائيل قامت بذلك سعيا منها لإحباط المفاوضات حول الصفقة النووية التي استأنفت في فيينا بحضور الولايات المتحدة الأميركية.

    ووقع الحادث وسط مساع دبلوماسية لإحياء الاتفاق النووي الذي أبرمته طهران عام 2015 مع القوى العالمية.

    وتعترض إسرائيل بشدة على الاتفاق الذي انسحب منه الرئيس الأمريكي السابق، دونالد ترامب، قبل نحو ثلاثة أعوام.

    انظر أيضا:

    "مستوى غير مسبوق"... إيران تبدأ تخصيب اليورانيوم بنسبة تصل إلى 60%
    الخارجية الروسية: موسكو مستعدة للعب دور الوسيط بين إيران والولايات المتحدة في حال طلب منها ذلك
    عسكريون إسرائيليون: تسريبات الهجمات ضد إيران سوف تنفجر في وجوهنا
    إيران تتحرك سريعا بإضافة 1000 جهاز طرد مركزي بعد تخريب منشأة نطنز
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook