10:38 GMT07 مايو/ أيار 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 34
    تابعنا عبر

    أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، اليوم الأربعاء، أن مشروع "قناة إسطنبول" لا علاقة له باتفاقية "مونترو" والتي تمنح تركيا السيطرة على مضيقي البوسفور والدردنيل التركيين.

    وقال أردوغان في لقائه مع طلاب الجامعات: "ليس هناك أدنى صلة بين مشروع قناة اسطنبول ومونترو"، مشيرا إلى أن مشروع قناة إسطنبول سيخدم البيئة في مضيق البوسفور بشكل كبير. 

    وفي وقت سابق من الشهر الماضي، قال وزير البيئة التركي مراد قوروم إن تركيا وافقت على خطط تطوير قناة ضخمة على أطراف إسطنبول.

    وجاءت هذه الخطوة بعد عام من طرح تركيا أول مناقصة لإعادة بناء جسرين تاريخيين في أكبر مدنها حيث من المقرر حفر قناة إسطنبول التي يبلغ طولها 45 كيلومترا بدعم من الرئيس رجب طيب أردوغان.

    واتفاقية مونترو بشأن نظام المضائق هي اتفاقية عقدت في مونترو السويسرية في العام 1936 تنص على حرية المرور عبر مضيق البوسفور للسفن التجارية في أوقات السلم والحرب.

    وعلى أثر البيان، اعتقلت السلطات التركية 14 ضابطا من الموقعين على "بيان مونترو" لمدة أسبوع وأجرت معهم تحقيقات، وأفرجت أمس عن 13 منهم وأبقت على كاتب البيان قيد الحبس

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook