20:42 GMT15 مايو/ أيار 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 01
    تابعنا عبر

    تعرض الشاب المراهق "بيتون هام" البالغ من العمر ستة عشر عاما من ولاية ماريلاند الأمريكية لإطلاق نار من قبل جندي تابع للقوات المسلحة الأمريكية ما تسبب بمقتله.

    تم إطلاق النار على الشاب بعد ظهر يوم الثلاثاء الماضي في منطقة ليوناردتاون من قبل أحد الجنود الذي وجد أن الشاب مسلح بحسب ما ذكره مدير شرطة الولاية وودرو جونز الثالث، بحسب ما ذكرت صحيفة "نيويورك بوست" الأمريكية.

    ​ وأوضح شاهد عيان في موقع الحادثة أن الجندي قام بإطلاق النار على بيتون عندما قام الشاب بتوجيه السكين نحوه، وهذا ما أكده مدير الشرطة أيضا، والذي أوضح بأن الجندي طلب منه أن يلقى سكينته قبل أن يطلق النار عليه مرارا.

    وأكد أقارب الشاب أن ما كان يحمله من سلاح هو عبارة عن ألعاب فقط مؤلفة من سكين ومسدس، وأضافوا أن بيتون شاب لطيف ولا يمكن أن يحمل أسلحة حقيقية.

    وقالت عائلته بأنه كان شابا ذكيا وموهوبا ومتفوقا من الناحية الدراسية، وأن خسارته بهذه الطريقة سببت تحطيم العائلة بكاملها خصوصا بهذه الطريقة الغير متوقعة.

    وقد حاولت السلطات تقديم الإسعافات الأولية للشاب في مكان الحادث إلا أنه توفي عند وصوله إلى أحد المستشفيات القريبة من موقع الحادثة.

    الكلمات الدلالية:
    الولايات المتحدة
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook