18:37 GMT15 مايو/ أيار 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    استولت حركة "طالبان" الأفغانية، اليوم السبت، على نقطة تفتيش أمنية في ولاية فارياب شمالي البلاد، وقتلت اثنين من المجندين خلال الهجوم. 

    وقال مصدر أمني في فارياب لوكالة "سبوتنيك"، إنه "تم تسليم نقطة تفتيش رئيسية في منطقة غارزيوان إلى طالبان من قبل قائد النقطة الأمنية"، مضيفا: "قُتل جنديان أيضا خلال الهجوم".

    وقال صبغة الله سلاب، نائب رئيس مجلس ولاية فارياب لوكالة "سبوتنيك": "إن نقطة التفتيش قد سلمها قائدها إلى جانب الأسلحة إلى الملا نسيم، وهو قائد محلي في طالبان وهو أيضا صهره"، ولم يعلق مسؤولو الأمن في فارياب رسميًا بعد.

    وفي سياق متصل، صرح مصدر أمني في ولاية تخار شمال شرقي أفغانستان لوكالة "سبوتنيك" بأن "مقاتلي طالبان هاجموا نقطة تفتيش تابعة للشرطة المحلية في منطقة خليج تارما بوسط إقليم تخار الليلة الماضية، ما أسفر عن مقتل 4 من رجال الشرطة وإصابة خمسة آخرين".

    وأضاف المصدر أن "طالبان تكبدت خسائر بشرية في الاشتباك"، دون تحديد العدد بالضبط.

    ووقعت الولايات المتحدة وحركة "طالبان" الإسلامية المتشددة، في الدوحة، في شباط/فبراير من العام الماضي، اتفاق السلام الأول في أفغانستان، بعد أكثر من 18 عاما من الحرب بين قوات الحكومة في كابول، ومقاتلي الحركة.

    ويتضمن الاتفاق انسحاب القوات الأجنبية من أفغانستان، في غضون 14 شهرا، وبدء حوار بين الأفغان، وتنفيذ صفقة تبادل للأسرى، تفرج الحكومة، من خلالها، عن 5 آلاف عنصر من "طالبان"، التي بدورها تطلق سراح ألف أسير من عناصر الأمن الأفغاني.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook