07:19 GMT11 مايو/ أيار 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    جددت إيران، اليوم الثلاثاء، التأكيد على ربط العودة لالتزاماتها ضمن الاتفاق النووي الموقع عام 2015 برفع العقوبات الأمريكية عليها، في وقت تتواصل فيه جولة جديدة من المفاوضات لبحث فرص عودة الولايات المتحدة إلى الاتفاق.

    طهران - سبوتنيك. قال المتحدث باسم الحكومة الإيرانية، علي ربيعي، في مؤتمر صحفي: "نحن غير مستعدين لتقديم أي امتياز خارج الاتفاق النووي، وبعد رفع العقوبات بشكل كامل سوف نتأكد من ذلك، وبعدها نعود لالتزاماتنا بشكل كامل".

    وأضاف: "من الجانب الفني، من الممكن رفع جميع العقوبات وإحياء الاتفاق النووي بشكل كامل في فترة قصيرة من الزمن، ونحن لسنا في عجلة من أمرنا".

    وتابع ربيعي: "نأمل أن تحقق المفاوضات البناءة التي تجري في فيينا ونشارك فيها النتيجة المرجوة لجميع الأطراف".

    يذكر أن خطة العمل الشاملة المشتركة (الاتفاق النووي)، التي أبرمتها الدول الست في عام 2015 (بريطانيا وألمانيا والصين وروسيا والولايات المتحدة وفرنسا) وإيران، هدفت إلى رفع العقوبات مقابل الحد من برنامج إيران النووي كضامن لعدم حصول طهران على أسلحة نووية.

    وبعد انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق بعام واحد بالضبط، أعلنت إيران في عام 2019، عن خفض تدريجي لالتزاماتها بموجب الاتفاقية، والتخلي عن القيود المفروضة على الأبحاث النووية وأجهزة الطرد المركزي ومستوى تخصيب اليورانيوم.

    وفي نهاية عام 2020، تبنت إيران قانون "إجراء استراتيجي لرفع العقوبات"، والذي يتضمن تكثيف الأنشطة النووية من أجل تحقيق رفع العقوبات عن البلاد.

    الكلمات الدلالية:
    إيران, الاتفاق النووي, مسودة الاتفاق
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook