14:25 GMT21 يونيو/ حزيران 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    نشرت شرطة مدينة كولومبوس الأمريكية، ليلة أمس الثلاثاء، لقطات كاميرا تظهر إطلاق النار على فتاة تبلغ من العمر 15 عاما من قبل ضابط في وقت سابق من ذات اليوم.

    يبدأ الفيديو في اللحظة التي يخرج فيها الضابط من سيارته ثم يصادف شابا مسلحا بسكين يطارد فتاة خارج منزلها، وسرعان ما تقع الفتاة على العشب أمام الشرطي.

    وبينما كان الشاب يوجه السلاح تجاه الفتاة، أطلق الضابط عدة طلقات على المشتبه به، وأصاب الفتاة، بحسب ما ذكرت صحيفة "نيويورك بوست" الأمريكية.

    قالت الشرطة إنه تم استدعاءها إلى المنزل حوالي الساعة 4:45 مساءً. لإنقاذ الضحية من محاولة طعن.

    بعد إطلاق النار، يوضح مقطع الفيديو شخصين بالغين في الخارج. يمكن سماع أحدهم يقول للضابط "إنها طفلة صغيرة يا رجل".

    لم تتعرف الشرطة على الفتاة، لكن أفراد أسرتها قالوا إنها ابنتهم مكية براينت، وأخبرت عمة براينت الصحيفة أن براينت كانت يعيش في منزل مستقل.

    أثار إطلاق النار، الذي وقع بعد فترة وجيزة من إدانة شرطي مينيابوليس ديريك شوفين بقتل جورج فلويد، احتجاجات في المدينة، وأبدت الصحيفة مخاوفها من انتشار الاحتجاجات بشكل واسع على مستوى البلاد.

    ولم يتم التعرف على الضابط الذي أطلق النار. وقال مايكل وودز رئيس الشرطة المؤقت في مؤتمر صحفي عقده مساء أمس الثلاثاء إنه نُقل إلى مكان منعزل في انتظار التحقيق.

    الكلمات الدلالية:
    الولايات المتحدة
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook