09:24 GMT15 مايو/ أيار 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 63
    تابعنا عبر

    قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، اليوم الأربعاء، إن السلطات استخدمت 165 مليار دولار من احتياطيات البنك المركزي من العملات الأجنبية لمواجهة التطورات في 2019 و2020، وقد تستخدمها "مرة أخرى عند الحاجة".

    وأضاف للمشرعين في أنقرة: "البنك المركزي لديه حاليا نحو 90 مليار دولار من الاحتياطيات. قد تستخدم هذه الاحتياطيات مرة أخرى عند الحاجة أو قد ترتفع فوق 100 مليار دولار"، حسبما نقلت وكالة "رويترز".

    وسعت الليرة تراجعها أمام الدولار خلال حديثه، وتداولت على انخفاض بنسبة 0.8% عند 8.1771 في تمام الساعة 04:10 مساء في اسطنبول.

    تطالب المعارضة الرئيسية في تركيا، حزب الشعب الجمهوري، المسؤولين بتفسير انخفاض احتياطيات النقد الأجنبي خلال الفترة التي كان فيها صهر أردوغان، وزيرا للخزانة والمالية (شغل المنصب من يوليو/ تموز 2018 إلى نوفمبر/ تشرين الثناي من العام الماضي).

    وأوضح أردوغان يوم الأربعاء إن 165 مليار دولار من احتياطيات البنك المركزي استخدمت لتمويل عجز الحساب الجاري وتدفقات رأس المال الخارجة وتلبية الطلب على العملات الأجنبية والذهب من المستثمرين المحليين.

    اليوم، اتهم أردوغان حزب الشعب بنشر "كذبة ضخمة" من خلال التلميح إلى أن 128 مليار دولار "ضاعت أو سُرقت". وقال الرئيس إن الكثير من الأموال بقيت في البلاد حيث أجرى البنك المركزي معاملات سعر الصرف من خلال البنوك الرئيسية في اللسوق.

    انخفض إجمالي احتياطيات تركيا، بما في ذلك الذهب والأموال التي يحتفظ بها البنك المركزي نيابة عن المقرضين التجاريين، بأكثر من 15% منذ بداية عام 2020 لتصل إلى 89.3 مليار دولار في أبريل/ نيسان.

    وانخفض صافي الاحتياطيات بأكثر من 75% إلى 9.9 مليار دولار، في حين بلغت الأموال المقترضة من البنوك بموجب مقايضات قصيرة الأجل عشرات المليارات من الدولارات، وعند استبعاد هذه المقايضات من صافي الاحتياطيات، فإنه ينخفض إلى ما دون الصفر، وفقا لحسابات "بلومبيرغ".

    انظر أيضا:

    بالصور...أردوغان يشارك عناصر الشرطة التركية إفطارهم
    بعد 63 ألف إصابة يوم أمس... أردوغان: كفاحنا ضد كورونا "مثال يحتذى به"
    أردوغان: أعداؤنا حاولوا ضرب استقرار تركيا عن طريق التنظيمات الإرهابية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook