02:50 GMT18 مايو/ أيار 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قال دبلوماسي فرنسي اليوم الأربعاء إن فرنسا مستعدة لتقديم قرض تجسيري يصل إلى 1.5 مليار دولار من أجل تسوية متأخرات السودان لصندوق النقد الدولي.

    وقالت رويترز إن ذلك من شأنه تذليل عقبة رئيسية أمام استفادة السودان من مباردة لتخفيف أعباء الدين.

    وقال السفير جان-ميشيل دومون، المبعوث الفرنسي الخاص للسودان وجنوب السودان، خلال ندوة افتراضية نظمتها تشاتام هاوس، "نحن متفائلون للغاية، فرنسا مستعدة لتقديم قرض تجسيري يبلغ 1.3 أو 1.4 أو 1.5 مليار دولار - أيا كانت الحاجة لتسوية مستحقات الصندوق".

    وبحثت فرنسا والسودان، أمس الثلاثاء، استعدادات البلدين لانعقاد "مؤتمر باريس"، الذي من المقرر أن ينعقد خلال الشهر المقبل والذي يهدف إلى دعم الاستثمار في لبنان بعد رفع اسمه من قائمة الإرهاب.

    ذكرت ذلك وكالة الأنباء السودانية "سونا" مشيرة إلى أن وزير الخارجية السودانية مريم الصادق المهدي، استقبلت جان ميشيل ديموند، مبعوث الرئاسة الفرنسية إلى السودان.

    ولفتت الوكالة إلى أن الجانبين بحثا الاستعدادات الجارية لانعقاد مؤتمر باريس، المقرر انعقاده يومي 17 و 18 مايو/ أيار المقبل بالعاصمة الفرنسية باريس.

    وقال وزير الخارجية السودانية إن السودان يرحب بزيارة المبعوث الفرنسي وأنه ممتن لتنظيم المؤتمر الذي يعد فرصة سانحة لتأكيد إدماج السودان في المجتمع الدولي وتقديمه للعالم كوجهة إستثمارية، بعد رفع اسم السودان من القائمة الأمريكية للدول الراعية للإرهاب.

    انظر أيضا:

    السودان يبلغ أمريكا سبب عرقلة كل مبادرات "سد النهضة"
    رئيس حركة تحرير السودان: صعوبات مالية تحول دون ترجمة اتفاقية جوبا للسلام إلى واقع
    قانون مقاطعة إسرائيل... لماذا سرع السودان بإلغائه قبل تشكيل المجلس التشريعي؟
    فرنسا والسودان تبحثان استعدادات البلدين لـ "مؤتمر باريس"
    السودان قلق من تطورات الأحداث في تشاد
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook