06:11 GMT18 مايو/ أيار 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قال مسؤول كبير في الإدارة الأمريكية، اليوم السبت، إن اعتراف الرئيس جو بايدن، بأن المذابح التي تعرض لها الأرمن في أواخر عهد الإمبراطورية العثمانية تمثل إبادة جماعية، يهدف إلى تكريم الضحايا وليس توجيه اتهامات.

    وأكد المسؤول، بحسب وكالة "رويترز"، مساء اليوم السبت، أن واشنطن لا تزال تعتبر أنقرة شريكا مهما في حلف شمال الأطلسي.

    وتابع المسؤول الذي تحدث للصحفيين، شريطة عدم نشر اسمه، أن أول اتصال هاتفي بين بايدن والرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أمس الجمعة، اتسم "بالمهنية" و"الصراحة".

    وأضاف المسؤول أن بايدن أبلغ أردوغان خلال المكالمة أنه يعتزم إصدار إعلان بشأن بيان الإبادة، وأنه جرى أيضا مناقشة ما آلت إليه العلاقات الأمريكية التركية من تدهور شديد، في العامين الماضين.

    وقال: "الرئيس يرغب في العمل عن كثب مع الرئيس أردوغان لمعالجة كل هذه القضايا، ولهذا السبب اقترح عليهم اغتنام الفرصة للالتقاء شخصيا خلال حضورهما قمة حلف شمال الأطلسي، في يونيو/حزيران المقبل، للتباحث بشأن كل هذه القضايا".

    واعترفت الولايات المتحدة، اليوم، رسميا بوقوع إبادة جماعية بحق الأرمن في ظل حكم الدولة العثمانية، في إجراء من المتوقع أن يلقى انتقاد أنقرة التي تنكر الوقائع التي تعود إلى العام 1915.
    وقال الرئيس الأمريكي، جو بايدن، في بيان نشره البيت الأبيض، إن اليوم يوافق الذكرى السنوية لما وصفه بـ"الأرواح التي أزهقت في الإبادة الجماعية إبان العهد العثماني"، مضيفا "نجدد الالتزام بمنع مثل تلك الفظائع من الوقوع مجددا".

    وأضاف أنه "بداية من نيسان/أبريل 1915، وباعتقال الدولة العثمانية للمفكرين الأرمن وقادة المجتمع في قسطنطينية، تم ترحيل 1.5 مليون أرمني، وقتلهم، ودفعهم لملاقاة حتفهم في حملة إبادة".

    وكانت الخارجية الأمريكية أكدت، يوم أمس الجمعة 23 أبريل/نيسان، أن هناك إعلانا مرتقبا من الرئيس الأمريكي، جو بايدن، يوم السبت، بشأن "الإبادة الجماعية" للأرمن.

    انظر أيضا:

    أنقرة ترد على اعتراف بايدن بـ"الإبادة الجماعية ضد الأرمن في ظل الدولة العثمانية"
    الخارجية الأمريكية تلمح إلى اعتراف بايدن يوم السبت بالإبادة الجماعية للأرمن
    البيت الأبيض: بايدن يعترف رسميا بوقوع إبادة الأرمن في ظل الدولة العثمانية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook