20:35 GMT18 مايو/ أيار 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    قال إسحاق جهانجيري، نائب الرئيس الإيراني، اليوم السبت،  إنه يعتقد أن "إسرائيل والسعودية" تقفان خلف تسريب تسجيل صوتي لوزير الخارجية محمد جواد ظريف، أثار ضجة كبيرة في البلاد مؤخرا.

    جاء ذلك في تصريحات أدلى بها جهانجيري لموقع "انتخاب" الإيراني، بعد أيام من تداول وسائل إعلام تسجيلا صوتيا لظريف تحدث فيه عن عدد من الملفات شملت قائد "فيلق القدس" السابق قاسم سليماني، إلى جانب روسيا وقضية الاتفاق النووي.

    وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، والرئيس الإيراني حسن روحاني في طهران، إيران 13 أبريل 2021
    © Sputnik . Press service of the Ministry of Foreign Affairs of the Russian Federation

    واعتبر نائب روحاني في تصريحاته أن توقيت نشر التسجيل الخاص بظريف، يأتي في "وقت حساس" حيث انعقاد محادثات فيينا بشأن الاتفاق النووي بشكل فعال بين طهران ودول الغرب، ما يثير الشبهة حول المستفيد الحقيقي من هذه التسريبات.

    وتابع في هذا الصدد: "هذه أيام تاريخية حاسمة في خضم محادثات فيينا لرفع العقوبات والضغط. وفجأة رأينا تسريبا لتسجيل سري للسيد ظريف".

    وأردف: "أعتقد أن هناك مؤامرة إسرائيلية سعودية وراء قضية التسجيلات".

    وقال جهانجيري إن الرئيس حسن روحاني أعطى تعليمات لأجهزة المخابرات لمتابعة الموضوع، "والتحقيق بدقة لمعرفة كيفية وصول هذا التسجيل إلى وسائل الإعلام السعودية".

    وكان التسريب المذكور قد خلف جدلا واسعا في إيران، وقد تضمن انتقادات لقائد فيلق القدس في الحرس الثوري قاسم سليماني لدوره القوي في السياسة الإيرانية. وقتل سليماني أوائل العام الماضي بقصف موكبه قرب مطار بغداد الدولي.

    انظر أيضا:

    القضاء الإيراني يفتح تحقيقا بشأن تسريب ملف صوتي سري لوزير الخارجية جواد ظريف
    روحاني يعلق لأول مرة على تسريبات ظريف ويكشف هدفها
    ظريف يستذكر علاقته بقاسم سليماني ويفسر أقواله عنه في التسريبات الصوتية
    أزمات ظريف من الاستقالة حتى التسريب... تاريخ من إثارة الجدل والغضب
    موسكو ردا على تسريبات ظريف: دون مساعدتنا لم يكن للاتفاق النووي أن يرى النور
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook