11:56 GMT17 مايو/ أيار 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    عين المجلس العسكري الحاكم في تشاد حكومة انتقالية برئاسة باهيمي باداكيه ألبرت، ومكونة من 40 وزيرا احتفظ فيها أغلب وزراء حكومة الرئيس الراحل إدريس ديبي بمناصبهم وعين بدة شريف محمد زين وزيرا للخارجية.

    نواكشوط - سبوتنيك. وقال بيان صدر عن المجلس الانتقالي العسكري، اليوم الأحد إنه:

    "تم تعين حكومة انتقالية برئاسة باهيمي باداكيه ألبرت مكونة من 40 وزيرا، واحتفظ فيها أغلب وزراء حكومة الرئيس الراحل إدريس ديبي بمناصبهم، وعين بدة شريف محمد زين وزيرا للخارجية، والشيخ ابن عمر وزيرا للمصالحة والحوار، ومحمد أحمد الحبو وزيراً للعدل".

    وكان المجلس العسكري الانتقالي في تشاد قرر اليوم رفع حظر التجوال الذي فرض الشهر الماضي عقب مقتل الرئيس الراحل إدريس ديبي.

    وجاء في الوثيقة الرسمية، التي اطلعت عليها "سبوتنيك"، اليوم الأحد، أنه تقرر "رفع حظر التجوال المفروض يوم 20 نيسان/ أبريل بدءا من اليوم 2 أيار/ مايو".

    وبين أن ذلك جاء بعد تقييم للإجراءات التي فرضها المجلس في كامل الأراضي التشادية وبعد تقييم الوضع الأمني.

    وكانت القوات المسلحة التشادية قد أعلنت، الثلاثاء الماضي، وفاة الرئيس إدريس ديبي متأثرا بجراح أصيب بها على الجبهة خلال مواجهات بين الجيش ومسلحين شمالي البلاد، بعد ساعات من الإعلان عن فوزه بولاية سادسة وفق نتائج أولية.

    وبحسب بيان للجيش، فقد تم تشكيل مجلس عسكري انتقالي برئاسة محمد إدريس ديبي، نجل الرئيس الراحل، على أن يكون هناك انتقال للسلطة في غضون 18 شهرًا.

    وسيشرف المجلس الانتقالي على تشكيل مؤسسات ديمقراطية، تتولى إجراء انتخابات شفافة وحرة وديمقراطية بنهاية الفترة الانتقالية، وفقا للبيان.

    انظر أيضا:

    مجلس الأمن يربط بين قتل الرئيس التشادي والمرتزقة في ليبيا
    تحذيرات من حرب أهلية...إلى أين تتجه الأوضاع في تشاد؟
    جرحى واعتقالات في مظاهرات رافضة لحكم المجلس العسكري في تشاد
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook