10:28 GMT23 يونيو/ حزيران 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    قال رئيس جمهورية لوغانسك الشعبية المعلنة من طرف واحد، ليونيد باشنيك، اليوم الجمعة، إن الصراع في منطقة دونباس شرق البلاد في مرحلة التصعيد، لافتا إلى أن كييف تخرق الاتفاقيات.

    وأضاف باشنيك في مقابلة مع وكالة "سبوتنيك": "الحديث بأن النزاع مجمّد أو مشتعلاً بدونباس في ظل القصف المتواصل لأراضينا بالأسلحة الثقيلة والخفيفة من قبل القوات المسلحة الأوكرانية، وما يخلفه من ضحايا، أمر خاطئ تمامًا".

    وأوضح أن "الصراع خطير وحاد للغاية، فضلا عن كونه قابل للتصعيد بأي وقت، محملا أوكرانيا مسؤولية خرق كافة الاتفاقات".

    ولكنه في الوقت نفسه، أشار إلى أنه لا يتوقع أن تقوم القوات الأوكرانية بأي هجوم في المستقبل القريب.

    وأكد أنه "لا توجد حاجة ملحة لنشر قوات حفظ سلام تابعة للأمم المتحدة في شرق أوكرانيا".

    كما اعرب عن اعتقاده بأن الوضع في دونباس قد يناقش خلال لقاء القمة المزمع عقده بين الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ونظيره الأمريكي جو بايدن.

    يذكر أن السلطات الأوكرانية بدأت في شهر نيسان/أبريل من عام 2014، عملية عسكرية ضد سكان جمهوريتي دونيتسك ولوغانسك الشعبيتين، اللتين أعلنتا استقلالهما من طرف واحد، تعبيرا عن معارضتهما للانقلاب، الذي وقع في أوكرانيا في شهر شباط/ فبراير من نفس العام. ووفقا لآخر إحصاءات الأمم المتحدة، فقد تجاوز عدد ضحايا هذا النزاع الـ 13 آلاف مدني.

    انظر أيضا:

    زيلينسكي يرفض التفاوض مع سلطات دونيتسك ولوغانسك
    رئيس لوهانسك: دونباس تصبح جزءا من روسيا "عندما يحين الوقت"
    لوغانسك... رصد مركبة مشابهة لـ "هامفي" الأمريكية في التدريبات الاستعراضية لعيد النصر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook