05:39 GMT18 يونيو/ حزيران 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 12
    تابعنا عبر

    أعلن مسؤولو ولاية كاليفورنيا الأمريكية، اليوم الجمعة، أن أكبر ولاية في البلاد من حيث عدد السكان فقدت 182083 شخصا في العام الماضي 2020.

    وبحسب وكالة "أسوشيتد برس" للأنباء،أصبح عدد سكان كاليفورنيا حاليا أقل بقليل من 39.5 مليون، وشهدت زيادات سنوية صغيرة جدا خلال السنوات الماضية.

    وفي الأسبوع الماضي، أعلن مكتب الإحصاء الأمريكي أن ولاية كاليفورنيا ستخسر مقعدا في الكونغرس للمرة الأولى، وذلك بسبب نموها البطيء جدا خلال العقد الماضي بالمقارنة مع الدول الأخرى.

    وألقى مسؤولو الولاية باللوم في انخفاض معدل المواليد والهجرة وزيادة الوفيات على فيروس "كورونا" المستجد، الذي أودى بحياة 51 ألف شخص في عام 2020.

    وقالت وزارة المالية بالولاية إنها تتوقع أن يزداد عدد سكان كاليفورنيا خلال العام المقبل 2022.

    وشهدت كاليفورنيا خلال العقود الثلاثة الماضية مغادرة عدد أكبر من الأشخاص أكثر من الانتقال من ولايات أخرى، ومع ذلك، فقد عوّضت الهجرة والمواليد ذلك.

    وأصبح سكان ولاية كاليفورنيا قضية سياسية هذا العام، في ضوء الجهود المبذولة لاستدعاء حاكمها، جافين نيوسوم، إذ لامه أعضاء الحزب الجمهوري على أن الضرائب المرتفعة التي فرضها وسياساته كانت السبب في فرار العديد من سكانها.

    انظر أيضا:

    مستقبل الإسكان... صحراء كاليفورنيا تحصل على أول حي مطبوع ثلاثي الأبعاد في أمريكا... فيديو
    ال‏شرطة الأمريكية: سقوط قتلى وجرحى في حادث إطلاق نار بولاية كاليفورنيا
    50 فدانا من السعادة... افتتاح حديقة من الحوذان أمام الزوار في كاليفورنيا
    مئات الدلافين تشارك في مسابقة سباحة في كاليفورنيا... فيديو
    زوج والدة كيم كارداشيان السابق يعلن ترشحه لمنصب حاكم كاليفورنيا
    الكلمات الدلالية:
    فيروس كورونا, أمريكا, كاليفورنيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook