21:35 GMT16 يونيو/ حزيران 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    قرّرت الحكومة الإسرائيلية، اليوم الأربعاء، تمديد حالة الطوارئ لمدة أسبوعين في كافة المدن الإسرائيلية القريبة من قطاع غزة، إثر استمرار عمليات القصف الصاروخية.

    وأعلن وزير الدفاع الإسرائيلي، بيني غانتس، اليوم الأربعاء، عن تمديد حالة الطوارئ لمدة أسبوعين إضافيين في البلدات الاسرائيلية التي تبعد 80 كلم عن قطاع غزة، وفقا لما نقله موقع "أي 24 نيوز" الإسرائيلية.

    وأعلنت الحكومة الاسرائيلية، ليلة أمس، عن حالة طوارئ خاصة في مدينة اللد وسط إسرائيل، بعد فقدان الشرطة الإسرائيلية السيطرة على ما يحدث في المدينة، والتي جاءت في ذروة مواجهات أسفرت عن إصابة شخصين بصورة خطيرة وعشرة إصابات طفيفة.

    والاعلان عن حالة طوارئ في مدنية ما، يعني منح صلاحيات خاصة لرجال الشرطة وقوات الأمن، من بينها إمكانية إغلاق مناطق خاصة في المدينة ومنع الدخول والخروج إليها، واستخدام "قوة معقولة" بهدف فرض التعليمات، كما يخوّل القانون لرجال الشرطة وقوات الإنقاذ الدخول إلى أي مكان لأداء مهامهم.

    وتصاعدت حدة التوتر بين الجانبين الإسرائيلي والفلسطيني على خلفية الأحداث في المسجد الأقصى، مع بداية شهر رمضان، ودفعت الإجراءات الإسرائيلية التي اتخذت تجاه الفلسطينيين في محيط المسجد الأقصى واقتحام المستوطنين لباحاته، احتجاج الشباب الفلسطيني، ما أدى إلى تفجير مواجهات عنيفة مع الشرطة الإسرائيلية أسفرت عن سقوط مئات الإصابات بين الفلسطينيين.

    كما يشهد حيّ الشيخ جراح، منذ قرابة 3 أسابيع، مواجهات بين الشرطة الإسرائيلية وسكان الحي الفلسطينيين، ومتضامنين معهم. ويحتج الفلسطينيون في الحي على قرارات صدرت عن محاكم إسرائيلية بإجلاء عائلات فلسطينية من المنازل التي شيدتها عام 1956.

    انظر أيضا:

    الكرملين: ندعو الفلسطينيين والإسرائيليين إلى ضبط النفس وإيجاد تسوية
    مارين لوبان تدين هجمات "حماس" على إسرائيل
    كتائب القسام تعلن عن توجيه رشقة بـ15 صاروخا نحو ديمونا في إسرائيل
    هل بدأت معركة كسر العظم بوصول صورايخ المقاومة إلى تل أبيب بعد أحداث القدس
    الكلمات الدلالية:
    حالة طوارئ, صاروخ, إسرائيل, غزة
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook