07:01 GMT18 يونيو/ حزيران 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 40
    تابعنا عبر

    شهدت العاصمة الفرنسية باريس، عصر اليوم، تظاهرات غير مصرح بها، دعما للشعب الفلسطيني، في أعقاب التصعيد الذي تشهده المنطقة منذ أيام.

    باريس - سبوتنيك. وذكر مراسل وكالة "سبوتنيك"، اليوم السبت، أن التظاهرة شهدت هتافات مؤيدة للشعب الفلسطيني، ومنددة بـ"الاحتلال الإسرائيلي وخططه الاستيطانية".

    وحاولت الشرطة الفرنسية تفريق التظاهرات منذ بدايتها، بإطلاق القنابل المسيلة للدموع، والطلقات المطاطية.

    هذا وأكد القضاء الفرنسي أمس الجمعة، منع تظاهرة دعما للشعب الفلسطيني، رافضا الاستئناف الذي تقدم به محامو "منظمة الفلسطينيين" في إيل-دو-فرانس، وذلك بحسب ما ذكرته قناة "فرانس 24".

    وقال ناشطون إن "فرنسا هي البلد الديمقراطي الوحيد الذي يحظر مثل هذه التظاهرة!"، معتبرين أن قرار حظرها هو هجوم على حرية التعبير. كما شجبوا الطبيعة "السياسية" لهذا القرار "الذي اتخذ بموجب طلب من وزير الداخلية جيرالد دارمانان".

    وأوضح قائد شرطة باريس ديدييه لالمان الذي أصدر قرار الحظر الخميس الماضي، أن هناك "احتمالا فعليا" لحدوث "اضطرابات خطيرة في النظام العام" وكذلك "انتهاكات ضد معابد ومصالح إسرائيلية".

    هذا وكانت المواجهات بين الفلسطينيين والقوات الإسرائيلية في القدس قد بدأت، منذ نحو شهر، بسبب اعتزام إسرائيل طرد عائلات فلسطينية من منازلها بحي الشيخ جراح في القدس الشرقية، إضافة إلى الإجراءات التعسفية في محيط المسجد الأقصى، واقتحام المستوطنين لباحاته.

    ومنذ ستة أيام، تصاعدت حدة التوتر، بعد أن أطلقت الفصائل الفلسطينية المسلحة صواريخ تجاه إسرائيل، ردا على ما وصفتها بـ "انتهاكات بحق المسجد الأقصى والمواطنين الفلسطينيين في حي الشيخ جراح بالقدس".

    انظر أيضا:

    مقتل شرطية فرنسية في عملية طعن قرب باريس
    رئيس الوزراء الفرنسي: قتل موظفة الشرطة هجوم على البلاد بأسرها
    الشرطة الفرنسية تعتقل شخصين بشبهة قتل أحد عناصرها جنوبي البلاد
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook