18:25 GMT20 يونيو/ حزيران 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    التصعيد العسكري بين غزة وإسرائيل (57)
    0 02
    تابعنا عبر

    أعرب الاتحاد الأوروبي، اليوم الاثنين، عن قلقه إزاء استهداف مبان تابعة للإعلام في قطاع غزة، وقلقه على سلامة الصحفيين، مؤكدا أن مسألة فرض عقوبات على إسرائيل جراء الهجمات على القطاع لم تتم مناقشتها بين الدول الأعضاء بل كان التركيز على خفض التصعيد.

    أمستردام - سبوتنيك. وأوضح المتحدث باسم المفوضية الأوروبية بيتر ستانو، في إفادة صحافية: "الاتحاد الأوروبي يشدد على أهمية الإعلام الحر خاصة في مناطق الصراع، ونحن قلقون للغاية من هدم مبان تابعة للإعلام في غزة وعلى سلامة الصحفيين"، وذلك إثر استهداف برج يضم مكاتب إعلامية في غزة بواسطة الطيران الإسرائيلي.

    وتابع ستانو تصريحاته حول إمكانية فرض عقوبات ضد إسرائيل: "لم ترفع أي دولة عضو حتى الآن ورقة العقوبات ضد تل أبيب، والتركيز الآن على خفض التصعيد والعنف واستئناف المفاوضات"، موضحا "العقوبات أدوات تطبق عندما يكون هناك وحدة في مواقف الدول الأوروبية".

    كما أشار إلى أن الاتحاد الأوروبي يحشد الجهود مع الشركاء الدوليين لخفض التصعيد بين الإسرائيليين والفلسطينيين "وتجنب خسارة المزيد من المدنيين وبدء عملية سياسية لاستئناف المفاوضات".

    وأعاد المتحدث الأوروبي التأكيد على موقف التكتل الواضح من المستوطنات الإسرائيلية المتزايدة وترحيل الفلسطينيين من منازلهم، باعتبارها "أعمالا ضد القانون الدولي".

    كما اعتبر أن إطلاق حركة حماس الصواريخ بطريقة عشوائية على المدن الإسرائيلية بمثابة "أعمال إرهابية غير مقبولة"، وأن "إسرائيل لها الحق في الدفاع عن نفسها، على أن يكون ذلك ضمن القانون الدولي".

    الموضوع:
    التصعيد العسكري بين غزة وإسرائيل (57)
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook