18:56 GMT17 يونيو/ حزيران 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 26
    تابعنا عبر

    حذر المستشار القانوني في الخارجية الإثيوبية، السفير إبراهيم إدريس، اليوم الخميس، مصر والسودان من أن الصراع بشأن مياه نهر النيل سيسفر عن نتائج عكسية عليهما.

    وأكد خلال المنتدى التشاوري مع ممثلي المؤسسات الدينية والجمعيات المدنية أن "سياسات السودان ومصر تتعارض مع مبادئ القانون والممارسات الدولية أخلاقيا ودينيا"، بحسب وكالة الأنباء الإثيوبية.

    وقال: "الصراع لن يأخذ السودان ومصر إلى أي مكان، إنه في الواقع يؤدي إلى نتائج عكسية".

    وشدد إدريس أن التعاون في استخدام مياه النيل هو "الخيار الوحيد للأجيال الحالية والمستقبلية في إثيوبيا والسودان ومصر"، وأن "التعاون هو الخيار الوحيد لفوائد الأجيال الحالية والمستقبلية لمصر وإثيوبيا والسودان"، بحسب قوله.

    وأوضح المستشار إبراهيم إدريس أن "موقف إثيوبيا يستند إلى مبدأ الاستخدام المعقول والمنصف لنهر النيل المعترف به دوليا"، مشيرا إلى أن بناء سد النهضة ليس عملا منفردا، وأن السودان ومصر وافقتا بشكل كامل على بنائه بالتوازي مع تطوير قواعد وأنظمة إعلان المبادئ بشأن سد النهضة، وتم ضمان مصالحهما الحالية والمستقبلية بالكامل.

    ويرى عضو فريق التفاوض بشأن سد النهضة أن إثيوبيا لها الحق في استخدام مياه النيل، وأنه يتعين عليها تعزيز دعمها والالتزام بإنهاء بناء سد النهضة.

    وفشلت حتى اليوم كل جولات المفاوضات بين مصر والسودان وإثيوبيا في التوصل لاتفاق حول قواعد ملء وتشغيل السد، وكان أبرز تلك الجولات تلك التي عقدت برعاية أمريكية، دون توقيع اتفاق بين الدول الثلاث، حيث رفضت إثيوبيا توقيع الاتفاق الذي توصلت إليه المفاوضات.

    كما فشل الاتحاد الأفريقي على مدى ثلاث دورات، برئاسة كل من مصر وجنوب أفريقيا والكونغو على التوالي، في دفع الدول الثلاث لإبرام اتفاق.

    إنفوجرافيك
    © Sputnik
    سد النهضة.. آمال إثيوبيا ومخاوف مصر

    انظر أيضا:

    السيسي يشدد على موقف مصر بشأن سد النهضة
    مصر: الملء الثاني لـ"سد النهضة" لا يؤثر علينا ورد فعلنا محكوم بوقوع ضرر مائي
    "لن يؤثر على مصر"... إثيوبيا ترحب بتصريحات سامح شكري عن "سد النهضة"
    إسرائيل و"حماس" تتحدثان عن هدنة وشيكة.. تحذير مصري جديد بشأن سد النهضة
    مصر: إثيوبيا تكشف مجددا عن سوء نية في أزمة سد النهضة
    الكلمات الدلالية:
    إثيوبيا, مصر, سد النهضة
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook