17:43 GMT21 يونيو/ حزيران 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 31
    تابعنا عبر

    قال رئيس الوزراء الإسباني بيدرو سانشيز، إن تصرفات المغرب خلال الأزمة الحدودية قبل أسبوعين عندما عبر آلاف الطامحين في الهجرة إلى جيب سبتة الإسباني في شمال أفريقيا كانت غير مقبولة وتعتبر هجوما على الحدود الوطنية.

    وأضاف للصحفيين، اليوم الاثنين: "من غير المقبول أن تهاجم إحدى الحكومات الحدود بسبب خلاف في السياسة الخارجية"، وذلك ردا على تصريحات أدلى بها وزير الخارجية المغربي الذي ربط بين أزمة المهاجرين ومسألة الصحراء الغربية.

    وكان الآلاف من الراغبين في الهجرة قد اقتحموا جيب سبتة قبل أسبوعين، قادمين من المغرب على مدى يومين، حيث خففت قوات الأمن المغربية القيود الحدودية، بحسب ما نقلت "رويترز".

    وتشهد العلاقات المغربية والإسبانية توترا كبيرا في الآونة الأخيرة، بعد استضافة إسبانيا زعيم جبهة البوليساريو، إبراهيم غالي، لتلقي العلاج على أراضيها، ما خلق أزمة دبلوماسية وصداما بين البلدين.

    وتصاعدت حدة الأزمة بين البلدين بعد اتهام الجانب الإسباني المغرب بأنه قام بتخفيف القيود على الحدود مع جيب سبتة الإسباني شمال أفريقيا، الذي أدى إلى عبور نحو 8000 شخص بشكل غير قانوني إلى السواحل الإسبانية، لكن السلطات الأمنية الإسبانية استطاعت إعادة أكثر من 6000 شخص ولا يزال أكثر من 800 قاصر معظمهم مغاربة في سبتة، وفقا لما أعلنت عنه وزارة الدفاع الإسبانية.

    انظر أيضا:

    مناورات عسكرية أمريكية مغربية بالقرب من جزر الكناري
    تقرير: في ظل الأزمة الدبلوماسية... مقارنة بين القدرات العسكرية الإسبانية والمغربية
    الكلمات الدلالية:
    إسبانيا, المغرب
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook