14:32 GMT22 يونيو/ حزيران 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    دعت الصين، اليوم الاثنين، الولايات المتحدة لعدم تسييس التحقيق في ملابسات نشأة فيروس كورونا وترك الأمر للعلماء، وذلك بعد إعلان الرئيس الأمريكي، جو بايدن، تكليف أجهزة الاستخبارات بالتقصي حول تلك المسألة.

    القاهرة - سبوتنيك. وقال المتحدث باسم الخارجية الصينية، وانغ وين بين، في إيجاز صحفي، بثه عبر حسابه على تويتر: "دراسة التقصي (لأصل المرض) ينبغي ألا يتم تسييسها، ولكن للأسف شاهدنا خطابا وأفعالا لوصم وإطلاق الألقاب على الفيروس، واستخدام مسألة التحقيق لإلقاء اللوم على دول بعينها، وانتقاد خبراء منظمة الصحة العالمية انتقادا قاسيا، وحتى صخب مطالب بالاعتماد على أجهزة الاستخبارات بدلا من العلماء في إدارة الدراسة حول أصل الفيروس".

    وتابع المتحدث "ندعو عددا من الدول، بما فيها الولايات المتحدة، لوقف عملية التسييس، وعدم تقويض التعاون الدولي حول منشأ الفيروس لأجل أجندة سياسية خفية".

    وأكد أن الدراسة يجب أن تتم "عن طريق العلماء لا أجهزة الاستخبارات، وبشكل يعزز التعاون لا المواجهة والانقسام".

    هذا ودعت الولايات المتحدة، الخميس الماضي، منظمة الصحة العالمية إلى إجراء مرحلة ثانية من تحقيقها في منشأ فيروس كورونا مع منح خبراء مستقلين حرية الوصول الكامل إلى البيانات الأصلية والعينات الأولية في الصين.

    وقالت البعثة الأمريكية لدى الأمم المتحدة في جنيف في بيان إن الدراسة الأولية التي أجرتها منظمة الصحة العالمية "كانت غير كافية وغير حاسمة"، بحسب وكالة رويترز للأنباء. 

    انظر أيضا:

    محقق أمريكي يدعي وفاة زوجة باحث في مختبر ووهان بسبب "كوفيد" عام 2019
    سيارة أجرة ذاتية القيادة تنطلق في شوارع ووهان الصينية لخدمة المواطنين
    الكلمات الدلالية:
    فيروس كورونا, بلد المنشأ, البحث, التعاون, الصين
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook