12:58 GMT22 يونيو/ حزيران 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    اختتمت قمة الـ"بي فور جي" أعمالها اليوم في العاصمة الكورية الجنوبية سيئول، بعد أن عقدت على مدار يومي 30، 31 من مايو/ آيار.

    وبحسب وكالة الأنباء الكورية يونهاب، فقد أصدر المجتمعون بيانا ختاميا أعربوا فيه عن التزامهم الكامل بالجهود الرامية إلى تحقيق الحياد كربوني من خلال "التعافي الأخضر الشامل للجميع" من وباء كورونا.

    وأكدوا على السعي لتحقيق التعافي الأخضر من أزمة كورونا، مع مراعاة ظروف المجتمعات الضعيفة اجتماعيًا وبيئيًا.

    وقال البيان: "ندرك أن أزمة المناخ تعد تهديدًا عالميًا عاجلًا تتجاوز آثاره الأجندة البيئية، لتشمل التحديات الاقتصادية والاجتماعية والأمنية والمتعلقة بحقوق الإنسان"، مؤكدا على "التحول إلى الطاقة النظيفة، من خلال زيادة حصة مصادر الطاقة المتجددة".

    وقد أقرت القمة مجموعة من التدابير، منها الإلغاء التدريجي لمحطات الطاقة التي تعمل بالفحم ووقف التمويل العام لبناء تلك المحطات في الخارج وتعزيز استخدام الهيدروجين النظيف، لا سيما في القطاعات التي يصعب تخفيفها".

    وتحدث البيان عن التلوث البحري، مؤكدا أن "المحيطات تعمل كبالوعات طبيعية للكربون" مشددين على بذل جهود لتعزيز استدامة المحيطات من خلال إزالة الكربون عن وسائل النقل البحري ومنع التلوث البحري الإضافي".

    جدير بالذكر أن قمة "بي فور جي" تعني الشراكة من أجل النمو الأخضر والأهداف العالمية 2030، وهي مبادرة متعددة الأطراف لتعزيز الجهود بين القطاعين العام والخاص لإيجاد حلول شاملة للتحديات التي تواجه النهوض بأهداف التنمية المستدامة، وقد استضافت الدنمارك الدورة الأولى منها عام 2018، ثم استضافت كوريا الجنوبية قمتها الثانية هذا العام، وتخطط كولومبيا لاستضافة القمة القادمة في عام 2023.

    انظر أيضا:

    كوريا الجنوبية تسجل أول حالة تجلط للدم مرتبطة بلقاح أسترازينيكا
    كوريا الجنوبية تتعهد بتقديم مساعدات لفلسطين بقيمة 1,5مليون دولار
    كوريا الجنوبية تؤكد عزمها فرض ضريبة دخل على أرباح العملات المشفرة
    بيونغيانغ تدين إنهاء اتفاقية تحد من مدى صواريخ كوريا الجنوبية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook