23:35 GMT12 يونيو/ حزيران 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    صرح رئيس الجمهورية الإسلامية الإيرانية، حسن روحاني، بأن البندقية والسجن وممارسة الضغط لن تحقق انفراجا ولن تستطيع عرقلة مسار العقل والفكر.

    جاءت تصريحات روحاني خلال مراسم تدشين مشاريع وطنية لوزارة الجهاد الزراعي، اليوم الخميس، التي أكد فيها أن رسالة انتفاضة 15 خرداد (5 يونيو/حزيران 1963) هي أن السلاح واللجوء إلى القوة لن ينتصران على الفكر، حسبما نقلت وكالة "إرنا" الإيرانية.

    واعتبر الرئيس الإيراني افتتاح المشاریع الوطنية "دلالة جيدة للأعداء ومن يضمر الشر لإيران كونهم يتصورن أنهم قادرون على إيقاف كل شيء في إيران"، وأضاف: "إننا ومن خلال افتتاح هذه المشاريع أثبتنا لهم أن الشعب الإيراني ومسؤولي البلاد سيواصلون مساعيهم  في أصعب الظروف من أجل مواصلة الإنتاج وتحقيق شعار قفزة الإنتاج".

    في سياق متصل، أكد روحاني، أمس الأربعاء، حل وتسوية القضايا الرئيسية العالقة مع أمريكا في مفاوضات فيينا، لافتا في الوقت ذاته إلى أن عددا من القضايا الفرعية ما زالت باقية.

    وأضاف: "إن الأمريكيين رأوا بأنهم لا يمكنهم هزيمة إيران، لذا فقد أعلن بايدن في حملاته الانتخابية بأنه لو فاز في الانتخابات الرئاسية فسيعود للاتفاق النووي"، مؤكدا أن "البعض يتصور بأن بايدن قال هذا الكلام حديثا ولكن الحقيقة أنه قاله خلال أيام المنافسات الانتخابية".

    وقال: "لقد قال هذا الكلام دوما وكرره المسؤولون الأمريكيون الآخرون. لقد قال هذا الكلام حينما كان يخوض منافسة قوية مع خصمه وبالتالي أعطى الشعب الأمريكي صوته له ومعنى ذلك أن الشعب الأمريكي يريد الاتفاق النووي والتعاطي معنا، لذا فقد جاؤوا إلى فيينا ونشهد اليوم أيضا حل وتسوية القضايا الرئيسية مع أمريكا".

    انظر أيضا:

    بعد غزة... هل يدخل نتنياهو في حرب مع إيران أو سوريا للحفاظ على رئاسة الوزراء؟
    حرمان إيران وجمهورية أفريقيا الوسطى من التصويت في الجمعية العامة للأمم المتحدة
    إيران تنتج 10 أطنان من سلعة باهظة الثمن
    المنسق الأوروبي للمحادثات النووية مع إيران يرجح اتفاقا في الجولة المقبلة
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook