00:20 GMT21 يونيو/ حزيران 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 41
    تابعنا عبر

    أصبح رجل الأعمل الأمريكي، إيلون ماسك، هدفا لمجموعة الهاكرز الشهيرة "أنونيموس" المسؤولة عن عدد من أعمال القرصنة الهامة في العالم.

    ونشرت المجموعة مقطعا مصورا حذرت فيه ماسك من التدخل في سوق العملات الرقمية.

    وكتبت المجموعة في رسالتها بأن "الملايين من مستثمري التجزئة يعتمدون حقا على مكاسبهم من العملات المشفرة لتحسين حياتهم. هذا شيء لن تفهمه أبدا لأنك ولدت في الثروة المسروقة لمنجم الزمرد في جنوب إفريقيا وليس لديك أدنى فكرة عما هو عليه النضال بالنسبة لمعظم العمال في العالم. بالطبع ، لقد أخذوا المخاطرة على أنفسهم عندما استثمروا، والجميع يعلم أنهم مستعدون للتقلبات في العملات المشفرة، لكن تغريداتك هذا الأسبوع تظهر تجاهلا واضحا للشخص العامل العادي.بينما يتم تصفية أحلام الأشخاص الكادحين بسبب نوبات الغضب العامة، فإنك تستمر في السخرية منهم من أحد قصورك التي تبلغ قيمتها مليون دولار".

    تكبدت بيتكوين خسائر جديدة مسجلة خلال تعاملات يوم السبت 37765.65 دولارا للوحدة بتراجع أكثر من 4%، بحسب ما نقلت "الديلي ميل".

    وقام الرئيس التنفيذي لشركة "تسلا"، بإحداث اضطرابات في أداء بيتكوين والعملات المشفرة الأخرى بسلسلة من المنشورات على "تويتر"، وكان أخرها أمس، حيث استخدم ماسك هاشتاق #Bitcoin مع رمز تعبيري للقلب المكسور وإشارة إلى أغنية من الأغاني الشعبية In the End by Linkin Park

    انظر أيضا:

    بيتكوين تهبط بنسبة 13% بعد ضغوط أمريكية وصينية
    بعد ظنهم أنه مزرعة حشيش... الشرطة البريطانية تضبط مصنع بيتكوين
    الكلمات الدلالية:
    هاكرز, بيتكوين, إلون ماسك
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook