14:37 GMT22 يونيو/ حزيران 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    قال كورت كامبل منسق السياسة الخاصة بـالمحيطين الهندي والهادي للرئيس الأمريكي جو بايدن، اليوم الثلاثاء، إن الوضع في ميانمار التي يحكمها الجيش يثير القلق الشديد ويسير من سيء إلى أسوأ.

      وأضاف، أن الولايات المتحدة تدرس جميع السيناريوهات المحتمل حدوثها هناك.

    وقال في ندوة على الإنترنت استضافها مركز الأمن الأمريكي الجديد، "لا أحد ينكر أن العنف يتصاعد".

    وأضاف "لا نشهد فحسب تحديات من التمرد العرقي وإنما أيضا، وعلى نحو متزايد، معارضة أكثر تنظيما وتحديدا للأهداف وإصرار في المعسكر الديمقراطي الذي يرفض الرضوخ".

    وتباع ردا على سؤال عما إذا كان يرى أن من الممكن أن تنهار الدولة في ميانمار، "من الصعب ألا نشعر بالإحباط بسبب ما نشهده... أريد أن أقول إن الوضع داخل البلاد يثير القلق وإن الوضع مستمر في التحول للأسوأ. أعتقد أننا ندرس جميع الاحتمالات".

    انظر أيضا:

    نشطاء في ميانمار يقولون إن قوات الأمن قتلت أكثر من 800 منذ الانقلاب
    واشنطن تفرض عقوبات جديدة على المجلس العسكري في ميانمار
    مستشار ترامب السابق يلمح لضرورة انقلاب عسكري في أمريكا مثل ميانمار... فيديو
    وكالة: إيقاف أكثر من 125 ألف مدرس بسبب معارضتهم الانقلاب في ميانمار
    الكلمات الدلالية:
    ميانمار
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook