07:16 GMT14 يونيو/ حزيران 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 52
    تابعنا عبر

    قالت وزارة الخارجية الأمريكية، اليوم الخميس، إن الوقت قد حان لأن يقبل الحوثيون وقف إطلاق النار مع التحالف العربي والجيش اليمني، واستئناف المحادثات السياسية.

    وجاء في بيان للوزارة عبر موقعها الإلكتروني، تعقيبا على فرض عقوبات على شبكة متورطة في تمويل جماعة "أنصار الله" والحرس الثوري الإيراني: "تعمل الولايات المتحدة للمساعدة في حل الصراع في اليمن وتقديم الإغاثة الإنسانية الدائمة للشعب اليمني".

    وتابعت أن "هجوم الحوثيين المستمر على مأرب يتعارض بشكل مباشر مع هذه الأهداف، ويشكل تهديدًا للوضع الإنساني المتردي بالفعل في اليمن ويحتمل أن يؤدي إلى زيادة القتال في جميع أنحاء اليمن".

    وأضاف البيان: "حان الوقت لأن يقبل الحوثيون وقف إطلاق النار وأن تستأنف جميع الأطراف المحادثات السياسية. فقط وقف إطلاق النار الشامل على الصعيد الوطني يمكن أن يجلب الإغاثة العاجلة التي يحتاجها اليمنيون".

    وأكدت الخارجية الأمريكية أنه لا يمكن حل الأزمة الإنسانية في اليمن إلا باتفاق سلام، مشيرة إلى مواصلة الولايات المتحدة ضغطها على "الحوثيين"، بما في ذلك من خلال العقوبات المستهدفة، لتحقيق هذه الأهداف.

    أعلنت وزارة الخزانة الأمريكية، في وقت سابق اليوم، فرض عقوبات على أعضاء "شبكة تهريب"، تساعد في تمويل فيلق "القدس" التابع للحرس الثوري الإيراني، وجماعة "أنصار الله" اليمنية.

    وأضافت في بيان، أن الشبكة يقودها الممول الحوثي، سعيد الجمال المقيم في إيران، وهي شبكة تدر عشرات الملايين من الدولارات من عائدات بيع السلع، مثل البترول الإيراني، والتي يتم بعد ذلك توجيه جزء كبير منها عبر شبكة معقدة من الوسطاء والتبادل.

    انظر أيضا:

    الدفاع اليمنية: قتلى وأسرى حوثيين في كمين نصبه الجيش لعناصر الجماعة
    الحوثي يشكك بجدية الولايات المتحدة إيقاف الدعم العسكري للتحالف
    وزير الخارجية اليمني: نعول على دور عمان في الضغط على "الحوثيين" لقبول مبادرة السلام
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook