10:16 GMT23 يونيو/ حزيران 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أعلن المدير السياسي في الخارجية الألمانية، ينس بليوتنير، أن قرار الولايات المتحدة بشأن رفع العقوبات المفروضة على خط أنابيب الغاز "التيار الشمالي 2" هو قرار هام جدا، مشيرا إلى أن هناك حاجة في الوقت الحالي إلى تهدئة المخاوف المتعلقة بالمشروع.

    موسكو - سبوتنيك. وقال الدبلوماسي الألماني في مقابلة مع وكالة "سبوتنيك" اليوم الجمعة،: "في رأينا، ومن وجهة نظر سياسة الطاقة، فإن "التيار الشمالي-2" لا يزال مشروعا مناسبا. عدة شركات أوروبية تشارك في تنفيذه، وهو مشروع يتناسب مع القوانين السارية للاتحاد الأوروبي. قرار الإدارة الأمريكية بشأن تعليق بعض العقوبات المفروضة على "التيار الشمالي 2" كان هاما. لدينا الآن الفرصة، بالشراكة مع جميع المشاركين في المشروع، للبدء في البحث عن حلول من شأنها تهدئة المخاوف المرتبطة به. من بين هذه المخاوف مسألة مرور الغاز عبر الأراضي الأوكرانية".

    كان البيت الأبيض قد أعلن في وقت سابق، أنه من الصعب عرقلة بناء خط أنابيب الغاز "التيار الشمالي 2" بسبب اكتمال بنائه بنسبة كبيرة. وفي الـ 20 من شهر أيار/مايو الماضي، أعلنت الولايات المتحدة تخليها عن فرض عقوبات ضد شركة "نورد ستريم إيه جي" التي تقوم ببناء التيار الشمالي -2، معللة ذلك بأنه يصب في مصالحها الوطنية، إلا أن الولايات المتحدة قامت بعد ذلك بفرض عقوبات على شركات روسية وسفن تشارك في المشروع.

    يشار إلى أن مشروع بناء خط أنابيب الغاز "التيار الشمالي 2" يضم ائتلاف شركات متخصصة في مختلف المجالات، يدخل فيه شركة الغاز الروسية "غازبروم" التي تستحوذ على حصة 51%، وشركة "أي-أون" الألمانية بنسبة تبلغ 10%، وشركة "رويال شيل" الهولندية البريطانية بنسبة 10%، وشركة "أو. أم. في" النمساوية بنسبة 10%، ومجموعة "باسف" الألمانية بنسبة 10%، وشركة "إينجي" الفرنسية بنسبة 9%.

    انظر أيضا:

    دولة تعاقب السفن المشاركة في بناء "السيل الشمالي-2"
    لماذا تستميت واشنطن لإيقاف خط "السيل الشمالي-2"؟
    الكلمات الدلالية:
    أمريكا, السيل الشمالي 2, رفع العقوبات, الخارجية الألمانية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook