20:21 GMT25 يوليو/ تموز 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أعلنت جنوب أفريقيا أن عددا من دبلوماسيي دولتي ليسوتو ومالاوي، غير مرغوب فيهم، في أعقاب تحقيقات مكثفة أظهرت ما وصفته بانتهاك الأعراف الدبلوماسية، وذلك فيما يتعلق بالتورط في تجارة غير مشروعة للخمور.

    جوهانسبرغ - سبوتنيك. وأوضحت وزارة العلاقات الدولية والتعاون في جنوب أفريقيا في بيان أن القرار جاء بالتماشي مع اتفاقية فيينا عام 1961 التي تنظم العلاقات الدبلوماسية.

    البيان الجنوب أفريقي الصادر أمس الجمعة، أوضح أنه وفقا لانتهاك استخدام الامتيازات الممنوحة للدبلوماسيين، تم منحهم وأسرهم 72 ساعة لمغادرة البلاد.

    وتواصل الحكومة في جنوب أفريقيا التحقيق في تجاوزات مماثلة من قبل بعثات معتمدة أخرى في البلاد، وسيتم اتخاذ إجراءات مماثلة حال ثبوت الإدانة.

    وفي مكالمة هاتفية مع وكالة "سبوتنيك"، أوضح المتحدث باسم وزارة العلاقات الدولية والتعاون في جنوب أفريقيا، كلايسون مونيلا، بأن هناك قائمة طويلة من الدول يتم التحقيق في إمكانية تورط دبلوماسيين تابعين لها في قضايا مماثلة.

    وأعربت وزارة الخارجية في ليسوتو عبر بيان لها، أول أمس الخميس، أنها تشعر بالإحباط بعد تلك الوقائع، موضحة أنها تدين تلك الأفعال وتنأى بنفسها عن الأفعال التي قام بها بعض دبلوماسييها.

    وأوضحت أنها ستتأكد من عودتهم إلى ليسوتو من جنوب أفريقيا خلال 72 ساعة، حيث سيتم اتخاذ الإجراءات اللازمة معهم حين عودتهم.

    وفي مالاوي، أكد بيان لوزارة الخارجية أنه تشعر بالأسف بعد قرار جنوب أفريقيا إبعاد عدد من دبلوماسييها، موضحة أنه في نفس الوقت ستتخذ ما يلزم من إجراءات عقب عودة هؤلاء الدبلوماسيين إلى بلادهم.

    وكان الدبلوماسيين المتورطين يشترون الخمور ويدخلونها إلى جنوب أفريقيا دون دفع ضرائب، قبل أن يقوموا ببيعها مجددا في بلادهم إلى المطاعم والملاهي الليلية لتحقيق أرباح كبيرة.

    انظر أيضا:

    "إلويز" تقتل 13 وتشرد الآلاف جنوب إفريقيا
    قاض يتعهد بسجن رئيس جنوب أفريقيا السابق لرفضه حضور التحقيقات
    الصحة العالمية: نسخة كورونا جنوب أفريقيا أكثر عدوى من نسخة بريطانيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook