06:00 GMT27 يوليو/ تموز 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 12
    تابعنا عبر

    طالبت مجموعة من أعضاء مجلس الشيوخ الأمريكي، اليوم الثلاثاء، وزيرة التجارة جينا رايموندو بتحديد، على وجه السرعة، التكنولوجيا الأمريكية التي من الممكن أن تسيء الحكومة الصينية استخدامها.

    جاء هذا في خطاب تقدم به 10 أعضاء بمجلس الشيوخ بقيادة توم كوتون، بحسب وكالة "رويترز".  

    ودعا الخطاب الوزارة بتحديد "التقنيات الناشئة والأساسية"، كما هو مطلوب بموجب قانون عمره 3 سنوات.

    وجاء في الخطاب: "لا زلنا نشعر بالقلق من تصدير الشركات الأمريكية التقنيات الحساسة لشركات صينية مدنية في ظاهرها، أو قبول الاستثمار معهم من أجل هذه الشركات الصينية، خشية تسليم هذه التقنيات للجيش الصيني أو أجهزة الاستخبارات الصينية".

    وقبل أيام حذر الجنرال مارك ميلي، رئيس هيئة الأركان المشتركة، أمام لجنة الخدمات المسلحة بمجلس الشيوخ من أن الصين تزيد من قدرتها العسكرية بمعدل "خطير للغاية ومستمر".

    وكان مكتب التحقيقات الفيدرالي الأمريكي اتهم الصين العام الماضي بأنها تسعى لسرقة التكنولوجيا الأمريكية "بأي وسيلة" وأن مكتب التحقيقات لديه نحو 1000 تقرير مفتوح حول السرقة الصينية للتكنولوجيا الأمريكية، عبر مكاتبها الإقليمية البالغ عددها 56 مكتبا.

    انظر أيضا:

    الصين تشبه مزاعم أمريكا بشأن منشأ كورونا بأكاذيب امتلاك العراق أسلحة الدمار الشامل
    أمريكا تضع خطة بتكلفة 170 مليار دولار لمواجهة "التهديد الصيني"
    في محادثة نادرة... أمريكا تضغط على الحزب الشيوعي الصيني في ملفات عدة
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook