04:28 GMT24 يوليو/ تموز 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    قالت شركة "أسترازينيكا"، يوم الثلاثاء، إن تجربة في مرحلة متقدمة فشلت في تقديم دليل على أن علاجها بالأجسام المضادة لـ"كوفيد 19" يحمي من الإصابة بالمرض، في انتكاسة لجهودها لإيجاد بدائل للقاحات.

    قيمت الدراسة ما إذا كان العلاج، وهو مزيج من نوعين من الأجسام المضادة، يمكن أن يمنع البالغين الذين تعرضوا للفيروس في الأيام الثمانية الماضية من الإصابة بأعراض "كوفيد 19"، حسبما أفادت "وكالة رويترز".

    وتبين أن العلاج "AZD7442" كان فعالا بنسبة 33% في الحد من خطر إصابة الأشخاص بالأعراض مقارنة بالدواء الوهمي، لكن هذه النتيجة لم تكن ذات دلالة إحصائية، مما يعني أنه ربما كان بسبب الصدفة وليس العلاج.

    شملت المرحلة الثالثة من التجارب، والتي لم تخضع للمراجعة من قبل الأقران، 1121 مشاركا في المملكة المتحدة والولايات المتحدة. الغالبية العظمى، وليس كلها، كانت خالية من الفيروس في بداية التجربة.

    كانت النتائج لمجموعة فرعية من المشاركين الذين لم يصابوا في البداية أكثر تشجيعا، ولكن التحليل الأساسي استند إلى النتائج من جميع المشاركين. هناك خمس تجارب أخرى جارية، تختبر مزيج الأجسام المضادة كعلاج أو في الوقاية.

    من المحتمل أن تكون التجربة التالية أكبر لاختبار المنتج لدى الأشخاص الذين يعانون من ضعف في جهاز المناعة بسبب السرطان أو زرع الأعضاء، والذين قد لا يستفيدون من اللقاح.

    انظر أيضا:

    وكالة الأدوية الأوروبية تدرس حالات تخص عضلة القلب بعد التطعيم بلقاح "أسترازينيكا"
    اليابان تقدم 1.24 مليون جرعة من لقاح أسترازينيكا مجانا لتايوان
    وفاة صحفي تلقى "أسترازينيكا" تشعل الاتهامات للقاحات "كورونا" في سوريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook