14:53 GMT29 يوليو/ تموز 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 40
    تابعنا عبر

    أعلنت وزارة الخارجية الروسية، اليوم الجمعة، أن روسيا ستنسحب رسميًا من معاهدة الأجواء المفتوحة في 18 ديسمبر/كانون الأول من العام الجاري، وتم إرسال إشعار بالانسحاب إلى الدول المشتركة في المعاهدة.

    وذكر بيان الخارجية الروسية أنه "في 18 يونيو، دخل القانون الاتحادي بشأن انسحاب روسيا من معاهدة الأجواء المفتوحة حيز التنفيذ".

    وأوضحت الوزارة أن "الجانب الروسي أرسل الإخطارات المنصوص عليها في المعاهدة إلى الجهات التابعة له (هنغاريا وكندا) وبقية الدول المشاركة من خلال السفارات في العواصم المعنية، وكذلك من خلال الوفود إلى اللجنة الاستشارية للأجواء المفتوحة في فيينا".

    وأضافت الوزارة أن "روسيا أخطرت جميع الدول المشاركة بقرارها الانسحاب من المعاهدة بعد 6 أشهر من إرسال الإخطار، وبالتالي سيحدث هذا في 18 ديسمبر".

    وأشارت إلى أن "المسؤولية الكاملة عن انهيار معاهدة الأجواء المفتوحة تقع على عاتق الولايات المتحدة".

    وأكدت أن "على الغرب أن يدرك أنه من المستحيل ضمان أمنه دون مراعاة مصالح روسيا وحلفائها".

    يذكر أن واشنطن أعلنت انسحابها من المعاهدة، بحجة "تكرار الانتهاكات الروسية، واستخدام المعاهدة كأداة للضغط العسكري"، فيما نفت روسيا مرارا مزاعم الولايات المتحدة بانتهاك المعاهدة.

    والجدير بالذكر، أن اتفاقية الأجواء المفتوحة، تم إقرارها عام 1992 في العاصمة الفنلندية هلسنكي، من قبل 27 دولة من الدول الأعضاء في منظمة الأمن والتعاون في أوروبا.

    وتهدف هذه الاتفاقية إلى تعزيز التفاهم والثقة المتبادلة، لتتمكن أي دولة من الدول الموقعة من جمع المعلومات، المتعلقة بالقوات المسلحة التابعة للدول، التي تثير قلقا، وتضم هذه

    تضم الاتفاقية اليوم 34 دولة. وقامت روسيا بالتوقيع عليها يوم 26 مايو/ أيار عام 2001.

    اتفاقية الأجواء المفتوحة التي انسحب منها ترامب
    © Sputnik
    اتفاقية الأجواء المفتوحة التي انسحب منها ترامب

    انظر أيضا:

    بوتين يوقع قانونا بشأن إنهاء العمل باتفاقية "الأجواء المفتوحة"
    روسيا: بدون واشنطن وموسكو لن تكون معاهدة الأجواء المفتوحة قابلة للتطبيق
    مجلس الفيدرالية الروسي يوافق على قانون للخروج من معاهدة الأجواء المفتوحة
    ريابكوف: سنسلم قريبا مقرري معاهدة الأجواء المفتوحة مذكرة الانسحاب منها
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook