20:21 GMT26 يوليو/ تموز 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قال وزير الدفاع البيلاروسي فيكتور خرينين، اليوم، الأربعاء، إن المفهوم الأمريكي لخصخصة الفضاء الخارجي يعلنه، في الواقع، مجالا للعمليات العسكرية، وهذا مسار مباشر لظهور أسلحة فضائية في الفضاء القريب من الأرض.

    وتحدث الوزير في كلمة ألقاها في مؤتمر موسكو التاسع للأمن الدولي قائلا: "كوكب الأرض لم يعد كافيا للعولمة والشركات. لقد انطلق الكفاح من أجل الفضاء. وفي الوقت نفسه، من الممكن التنبؤ بالعواقب الضارة للمفهوم الأمريكي لخصخصة الفضاء، في الواقع، بدأت موجة جديدة من استعمار عوالم، والهدف هو اقتناص الموارد. ومن منظور هذا الهدف، يجب أن نفكر في إعلان الفضاء الخارجي مجالا لإجراء العمليات العسكرية، وهذه طريقة مباشرة".

    كما أشار الوزير، إلى أنه في هذه الحالة، تتوقف حدود الدولة عن لعب أي دور، لأن السلاح سيكون "فوق الرأس مباشرة، على بعد مائة كيلومتر فقط من الأهداف المختارة".

    في عام 2020، اعتمد دونالد ترامب، الذي كان في ذلك الوقت رئيسا للولايات المتحدة، استراتيجية فضائية وطنية جديدة، والتي بموجبها يصبح الفضاء الخارجي ساحة محتملة للأعمال العدائية بين الأمريكيين وخصومهم، ويجب أن تكون واشنطن جاهزة، إذا لزم الأمر، لصد العدوان وحماية المصالح الوطنية للولايات المتحدة في الفضاء.

    انظر أيضا:

    علماء يبحثون أهمية استئصال عضو لدى رواد الفضاء قبل انطلاقهم في رحلات طويلة
    العمل على زيادة الارتفاع المداري لمحطة الفضاء الدولية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook