23:54 GMT26 يوليو/ تموز 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أكد متحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية، اليوم الجمعة، التزام بلاده بالاتفاق النووي، داعيا الولايات المتحدة للعودة إليه، وذلك ردا على الموقف الفرنسي والأمريكي بأنهما ينتظران قرار إيران بالعودة إلى الاتفاق النووي.

    موسكو- سبوتنيك. وجاء في نص بيان الوزارة: "طهران لم تغادر الاتفاق حتى تعود إليه، بل على الولايات المتحدة اتخاذ القرار والعودة إلى الاتفاق ورفع عقوباتها غير القانونية".

    وتابع: "الأوروبيون والأمريكيون يعرفون حق المعرفة بأن الجمهورية الإسلامية الإيرانية أبقت الاتفاق حيا رغم الانسحاب الأمريكي وعدم إيفاء الاوربيين لالتزاماتهم".

    وشدد المتحدث باسم الوزارة أن طهران مستعدة للتراجع عن خطواتها في تقليص التعهدات، شريطة تنفيذ الولايات المتحدة لجميع التزاماتها المنصوص عليها في الاتفاق".

    كما أكد أن استمرارية الاتفاق النووي ممكنة فقط في حال اتخاذ الولايات المتحدة القرار لتنفيذ التزاماتها وعدم استعمال المفاوضات كوسيلة ضغط.

    وأضاف أن

    موقف الجمهورية الإسلامية لم يتغير منذ انطلاق مباحثات فيينا وهو رفع تام للعقوبات والتأكد من ذلك عمليا.

    في وقت سابق، قال وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان: "ننتظر من السلطات الإيرانية أن تتخذ القرارات النهائية الصعبة لإتاحة السبيل أمام إحياء اتفاق 2015 النووي".

    انظر أيضا:

    وزير الخارجية الفرنسي: على إيران اتخاذ قرارات صعبة لإحياء الاتفاق النووي
    إعلام: "طائرات إيران المسيرة" عنوانا لمحادثات أمريكية إسرائيلية
    كوخافي في ختام زيارته لواشنطن: بحثنا سبل منع إيران من حيازة سلاح نووي
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook