11:37 GMT05 أغسطس/ أب 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    اتهمت الحكومة الإثيوبية، اليوم السبت، "جبهة تحرير تيغراي" التي تعتبرها إرهابية بقتل 3 من موظفي منظمة "أطباء بلا حدود" في الإقليم الذي يشهد نزاعا بين الحكومة والجبهة.

    وقالت الخارجية الإثيوبية: "إن ثلاثة من موظفي منظمة أطباء بلا حدود يعملون في إقليم تيغراي قُتلوا على يد جماعة إرهابية تابعة للجبهة الشعبية لتحرير تيغراي"، حسبما نقلت وكالة الأنباء الإثيوبية.

    وأعربت الوزارة "عن تعازيها في مقتل موظفي منظمة أطباء بلا حدود"، قائلة "دعت الحكومة الإثيوبية مرارًا وتكرارًا العاملين في المجال الإنساني في المنطقة إلى مرافقة أفراد عسكريين أثناء عملهم في مثل هذه المناطق لتجنب مثل هذه الوفيات المأساوية على أيدي المجموعة غير المسؤولة".

    وبدأت إثيوبيا حربا في إقليم تيغراي، في نوفمبر/ تشرين الثاني العام الماضي، وأكدت وقتها أنها ترد على هجمات قامت بها جبهة "تحرير شعب تيغراي" ضد الجيش الإثيوبي، متعهدة بأنها لن تأخذ وقتا كبيرا، إلا أن تبعات هذه الحرب ما زالت ممتدة.

    وقُتل الآلاف وأُجبر نحو مليوني شخص على ترك ديارهم في تيغراي بعد اندلاع الصراع بين الجبهة الشعبية لتحرير تيغراي والجيش الإثيوبي في نوفمبر/تشرين الثاني، ودخلت قوات من إقليم أمهرة المجاور وإريتريا الحرب لدعم الحكومة.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook