11:42 GMT30 يوليو/ تموز 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 01
    تابعنا عبر

    أوضح مسؤولون كبار في الجيش الإسرائيلي، أنه سيتم تحويل أموال من قطر إلى قطاع غزة، في نهاية هذا الأسبوع، وذلك من خلال ممثلي الأمم المتحدة، باتفاق قطري - إسرائيلي.

    وبحسب موقع "آي 24 نيوز"، فإن إسرائيل عارضت تحويل الأموال مباشرة إلى "حماس" وعرضت تحويلها عبر السلطة الفلسطينية، لكن حماس وقطر عارضتا ذلك.

    وسيتيح دخول الأموال القطرية للجيش الإسرائيلي إمكانية الاستعداد لجميع السيناريوهات في المنطقة، بما في ذلك أي تدهور أمني، وفقا للموقع الذي أشار إلى أن هذه الخطوة تأتي رغم أن رئيس الوزراء نفتالي بينيت ووزير المالية أفيغدور ليبرمان عارضا قبل تشكيل الحكومة هذا الأمر بشدة.

    وقال الموقع إن وفدا أمنيا سيتوجه إلى القاهرة لبحث قضية التسوية مع حماس بوساطة المخابرات المصرية، على خلفية الاتفاق القطري الإسرائيلي حول آلية تحويل الأموال إلى غزة.

    وقال مسؤولون كبار في الجيش الإسرائيلي في محادثات مغلقة، إنه قد يكون من الممكن التوصل إلى اتفاقيات محدودة، من خلالها قد توافق إسرائيل على تخفيف القيود المفروضة على نقل البضائع إلى قطاع غزة.

    وكان جنرال إسرائيلي سابق قال إن نقل الأموال القطرية إلى قطاع غزة مفيد جدا لإسرائيل، ويحول دون استمرار التوتر بين الطرفين، الفلسطيني والإسرائيلي.

    ونقلت صحيفة "معاريف" عن الجنرال يعقوب بيري، رئيس جهاز "الشاباك" الإسرائيلي السابق، أنه يعتقد أن وقف تحويل الأموال القطرية إلى قطاع غزة سيزيد من فرص حدوث تصعيد كبير، بدعوى أن الفشل في تحويلها سيكون وقودا لتوتر كبير بين القطاع وإسرائيل.

    وشدد الجنرال الإسرائيلي على أن الأموال القطرية التي تقدم كمساعدات إنسانية إلى الأهالي الفلسطينيين في قطاع غزة، تثير حفيظة الإسرائيليين، خاصة خلال الآونة الأخيرة، وهو ما يجب مراجعته من قبل الحكومة الإسرائيلية، نظرا لأن له جوانب سلبية وأخرى إيجابية.

     

    انظر أيضا:

    رئيس "الشاباك" السابق: الأموال القطرية مفيدة لإسرائيل
    جنرال إسرائيلي يهاجم حماس بسبب الأموال القطرية
    "شعرت بالفزع"... ليبرمان يحذر من سلاح تمتلكه حماس ويتحدث عن "أموال قطر"
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook