22:31 GMT26 يوليو/ تموز 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 01
    تابعنا عبر

    تعتزم ألمانيا تخفيف حظر يطالب الرجال المثليين وثنائيي الجنس، بالامتناع عن ممارسة الجنس لنحو عام قبل التبرع بالدم، في الوقت الذي تضاعفت فيه أزمة وباء كورونا بالضغط على الإمدادات العالمية.

    ولن يواجه الرجال الذين يقيمون علاقات أحادية الجنس، قيودا عندما يتبرعون بالدم، وفقا لتقييم جديد للمخاطر، أجرته وزارة الصحة والهيئة الطبية الألمانية، بحسب "رويترز". 

    أما الأشخاص الذين يقيمون علاقات جنسية مع أكثر من رجل أو مع شريك ذكر جديد، والأشخاص الذين يقيمون علاقات مع شركاء متغيرين بشكل مستمر، عليهم أن ينتظروا 4 أشهر قبل أن يسمح لهم بالتبرع بالدم، بحسب وثيقة التقييم المكونة من 77 صفحة.

    وقالت المتحدثة باسم وزارة الصحة إن البنود سوف تقدم في المراجعة القادمة لقواعد التبرع بالدم، ولكنها رفضت توضيح موعد تطبيق هذا الأمر.

    ودفعت جائحة كورونا العديد من الدول ومنها بريطانيا وأستراليا، إلى رفع الحظر على عملية التبرع بالدم التي فرضت بالتزامن مع وباء نقص المناعة البشرية (الإيدز) في الثمانينات، والذي تعرض لانتقادات مجموعات طبية ومثلية باعتباره تمييزي، وعفا عليه الزمن.

    من جانبه، رحب جينس براندنبورغ (منتمي لمجتمع "الميم")، المتحدث باسم الحزب الديمقراطي الحر المعارض، بالقرار ولكنه دعا  لقيود تركز على المخاطر الفردية وليس الجنسية.

    وأضاف: "خطر العدوى المحتمل لا يعتمد على التوجه الجنسي لشخص ما، ولكن على السلوك الفردي".

    انظر أيضا:

    التبرع بالدم شروطه وفوائده وعلاقته بأمراض القلب
    تطبيق "كريم" يتيح رحلات مجانية للراغبين بالتبرع بالدم في لبنان
    صحيفة: مدن صينية تناشد سكانها التبرع بالدم للتغلب على نقص الإمدادات
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook